شريط الأخبار

رزقة: رسائل رسمية مع مصر لإزالة الاحتقان

06:11 - 23 حزيران / سبتمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد المستشار السياسي لرئيس الوزراء الفلسطيني بغزة د. يوسف رزقة، وجود رسائل متبادلة بين الجانبَين المصري والفلسطيني عبر الإعلام للتخفيف من حالة الاحتقان، وأن هناك رسائل رسمية عبر القنوات الرسمية مع المخابرات العامة.

وأشار رزقة في تصريح له اليوم الاثنين، إلي تأكيد رئيس وزراء غزة إسماعيل هنية بأن غزة لا تتدخل في الشأن المصري.

وأضاف "بدأت تحدث قناعات لدى بعض الإطراف في مصر ولكنها ليست عامة".

وحمل مستشار هنية، من أسماهم قادة الإعلام المنحرفون، مسئولية تسميم الأجواء بين غزة ومصر، معتبراً أنهم لا يقدرون قيمة فلسطين والأقصى والمقاومة.

وبين أن هؤلاء يعملون لأجندات خارجية تجاه غزة، قد لا تكون في خدمة الجيش المصري وإنما في خدمة أناس آخرين خارج الجيش.

ونفى رزقة حدوث أي مناوشات مسلحة بين ضباط وأفراد فلسطينيين ومصريين على الحدود الفلسطينية".

من جهة أخري أكد المستشار السياسي على فشل المفاوضات الفلسطينية الصهيونية، وأنها لن تسفر عن أي نتائج في القضايا التي يتم التفاوض عليها كما يتمنى المفاوض الفلسطيني أن تؤدي إلي نتائج حقيقية وفاعلة.

ولفت رزقة إلي أن الظرف السياسي العام في فلسطين، يعطي الاحتلال قدرة أكبر علي المناورة والضغط علي الجانب الفلسطيني حسبما يشاء.

وأوضح أن الظروف الإقليمية المحيطة بالدول العربية كسوريا ومصر وغيرها التي تشهد حالة من الاحتقان والتوتر وغيرها، غير مواتية لأن يجلس الطرفان على طاولة المفاوضات.

انشر عبر