شريط الأخبار

الفرا ينفي محاولة التصالح مع "دحلان" بضغوط من القاهرة لإسقاط حماس

09:35 - 21 حزيران / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

نفي السفير الفلسطيني بالقاهرة الدكتور بركات الفرا أن تكون هناك أية تحركات من جانب السلطة الفلسطينية بخصوص المصالحة مع محمد دحلان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح والذي تم فصله من الحركة. 

وقال الفرا في تصريحات لـ"بوابة الأهرام" اليوم السبت، إن هذا الأمر غير مطروح علي أجندة السلطة الفلسطينية، مشيرا إلى أن وسائل الإعلام تلعب دورا كبيرا في الترويج لمثل هذه الإشاعات دون تحري الدقة أحيانا. 

كانت إحدى الصحف العربية زعمت بأن هناك مصالحة قريبة بين "دحلان" والرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبومازن" بضغط عربي ومصري تمهيداً لمتابعة مخطط إسقاط حكم حماس في غزة وأنّ "دحلان" سيعود إلى الضفة الغربيّة فوراً بعد إتمام المصالحة، لافتةً إلى أنّ هذه المصالحة تأتي على خلفية ضرورة توحيد الجهود قبل بدء المرحلة المقبلة من الصراع مع حماس في قطاع غزة. 

وأشارت الصحيفة إلى أنّ هناك ضغطاً عربيأً للإسراع في إنجاز الوفاق الداخلي بين اللجنة المركزية و"محمد دحلان" لأسباب تتعلق بالوضع الإقليمي والداخلي، مؤكّدةً أنّ مصر تشترط ذلك قبل أن تتخذ خطوة عملية جديدة تستهدف إسقاط سلطة حماس في غزة لصالح تحريك عملية الحل النهائي للقضية الفلسطينيّة. 

من جهته قال الدكتور موسي أبومرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في صفحته علي "فيسبوك": إسقاط حكم "حماس" ليس بالشيء الجديد.. عباس ودحلان حلفاء منذ أيام الرئيس عرفات رحمه الله، وكانوا "حبايب" ولم يستطيعوا إنهاء حكم "حماس".. وحكاية تدخل مصر أمر مستبعد والمستقبل أمامنا.

انشر عبر