شريط الأخبار

إبعاد الخطيب وأبو شيخة عن القدس والإفراج عنهما بكفالة

06:43 - 18 حزيران / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أصدرت محكمة 'الصلح' في 'المسكوبية' غربي القدس المحتلة بعد عصر اليوم الأربعاء، أمرا  بإبعاد نائب رئيس الحركة الإسلامية داخل أراضي 48 الشيخ كمال خطيب، والشيخ علي أبو شيخة احدى قيادات الحركة، عن مدينة القدس حتى نهاية الشهر الجاري، ودفع كفالة مالية مستردة بقيمة خمسة آلاف شيقل لكل منهما.

 

وكانت شرطة الاحتلال 'اعتقلت الشيخين أمس الثلاثاء بعد استدعائهما من قبل مخابرات الاحتلال للتحقيق، ووجّهت لهما تهمة إثارة 'أعمال شغب أدت إلى الإخلال بالنظام العام في المسجد الأقصى بالفترة الأخيرة'.

 

وترافع عن الشيخين في المحكمة طاقم مؤسسة 'ميزان'، في حين عقّب المحامي زاهي نجيدات الناطق بلسان الحركة الإسلامية قائلا: 'إن الإبعاد ولو لساعة واحدة هو ظلم واضح وصارخ لأن هذه الملفّات ليست بملفات، وهذه القضايا ليست بقضايا، والقضية الحقيقة هي الاحتلال الإسرائيلي الواقع على المسجد الأقصى'.

انشر عبر