شريط الأخبار

تقرير حقوقي يفند مزاعم الاحتلال حول إدخال تسهيلات على حصار قطاع غزة

03:36 - 18 تشرين أول / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

 فند تقرير حقوقي صدر اليوم الأربعاء مزاعم سلطات الاحتلال الإسرائيلي التي تروجها حول إدخال تسهيلات على الحصار المفروض على قطاع غزة الذي دخل عامه السابع على التوالي.

وتناول التقرير حالة المعابر في قطاع غزة، والذي أصدره المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، أوضاع المعابر الحدودية التجارية وتلك المتعلقة بمرور الأفراد خلال الفترة من 1/8/2013 وحتى 31/8/2013.

ورصد التقرير أثر استمرار فرض سلطات الاحتلال الحربي الإسرائيلي حصارها الشامل على حياة سكان القطاع المدنيين وعلى أوضاعهم الاقتصادية والاجتماعية.

وفند التقرير مزاعم السلطات المحتلة التي تروجها حول إدخال تسهيلات على الحصار الذي دخل عامه السابع على التوالي.

ورصد المركز في هذا التقرير، أبرز السمات التي ميزت تلك الفترة، والبالغة 31 يوما

على صعيد آخر قال المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان إن قوات الاحتلال الإسرائيلي مستمرة في استخدام القوة المفرطة ضد المدنيين الفلسطينيين، واستهتارها بأرواحهم.

وأشار المركز في بيان له في هذا الإطار، إلى الجريمة الجديدة لقوات الاحتلال من جرائم حربها المتواصلة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، حيث قتلت أمس المواطن إسلام حسام الطوباسي، (20 عاما) من مخيم جنين للاجئين الفلسطينيين، غربي مدينة جنين، شمالي الضفة الغربية، وأصابت أربعة آخرين، من بينهم ثلاثة أطفال بجروح، بعد اقتحامها للمخيم.

ودعا المركز المجتمع الدولي إلى التحرك الفوري لوقف جرائم الاحتلال، مجددا مطالبته للأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة الوفاء بالتزاماتها الواردة في المادة الأولى من الاتفاقية والتي تتعهد بموجبها بأن تحترم الاتفاقية وأن تكفل احترامها في جميع الأحوال، كذلك التزاماتها الواردة في المادة 146 من الاتفاقية بملاحقة المتهمين باقتراف مخالفات جسيمة للاتفاقية، علما أن هذه الانتهاكات تعد جرائم حرب وفقا للمادة 147 من اتفاقية جنيف الرابعة لحماية المدنيين وبموجب البروتوكول الإضافي الأول للاتفاقية في ضمان حق الحماية للمدنيين الفلسطينيين في الأراضي المحتلة.

انشر عبر