شريط الأخبار

مغربي يصنع التاريخ ويفعل ما عجز عنه "رونالدو"

06:53 - 16 تموز / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

فرض المهاجم المغربي منير الحمداوي نفسه نجماً للجولة الرابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم بتسجيله ثلاثة أهداف "هاتريك" قاد بها فريقه الجديد ملقة لاكتساح رايو فاليكانو (5-صفر)، في المباراة الثانية التي يلعب فيها بقميص الفريق عقب انتقاله إليه مؤخراً قادماً من فيورنتينا الإيطالي.

وتألق الحمداوي بشكل كبير خلال المباراة الأولى التي يلعب فيها أساسياً مع الفريق الأندلسي بتسجيل الأهداف الثلاثة في الدقائق 31 و62 و67، ليساهم بصناعة تاريخ جديد لملقة كون الأخير حقق الفوز الأكبر على فاليكانو في تاريخ لقاءات الفريقين.

وانتقل الحمداوي مؤخراً لملقة بعد تجربة قصيرة مع فيورنتينا، حيث وجد نفسه أسير مقاعد البدلاء بعدما تجاهله مدرب الفريق فيتشينزو مونتيلا، ليثبت مع ملقة أنه هداف لا يشق له غبار، مستعيداً هوايته التي برع فيها سابقاً مع ألكمار وأياكس أمستردام "الهولنديان".

وحظي المهاجم المغربي البالغ من العمر 29 عاماً باشادة واسعة في وسائل الإعلام الإسبانية عقب ثلاثيته أمس، وقالت صحيفة "ماركا" واسعة الانتشار إن الحمداوي أثبت من جديد موهبته الكبيرة وتحول سريعاً إلى أحد نجوم ملقة.

وبدوره كال الألماني بيرند شوستر مدرب ملقة المديح للحمداوي قائلاً إن بدايته مع الفريق كانت مثالية، مشيراً إلى أن اللاعب منح الفريق القوة والجودة، ولعب دوراً حاسماً في تحقيق الانتصار الأول له هذا الموسم.

يشار إلى أن الحمداوي أصبح اللاعب الثاني الذي يسجل "هاترك" في "الليغا" خلال الموسم الحالي بعد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي أحرز ثلاثة أهداف في مرمى فالنسيا، بينما عجز البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد لحد الآن عن توقيع "الهاتريك".

انشر عبر