شريط الأخبار

الاتصالات والتعليم العالي تُعلنان أسماء الطلبة الفائزين في برنامج المنح الدراسية

07:53 - 15 حزيران / سبتمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

أعلنت مجموعة الاتصالات الفلسطينية وبالتعاون مع وزارة  التربية والتعليم العالي عن أسماء الطلبة الفائزين في برنامج مجموعة الاتصالات للمنح الدراسية للعام 2013، وذلك خلال حفل نظمته المجموعة في فندق الموفنبيك في رام الله وقطاع غزة عبر تقنية الفيديو كونفرنس، بحضور معالي وزير التربية والتعليم العالي أ. د. علي زيدان أبو زهري، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر.

 

وقدمت مجموعة الإتصالات 400 منحة دراسية لهذا العام، حيث تشمل 110 منح جديدة لعام 2013، إلى جانب تجديد 290 منحة دراسية للطلبة المتميزين في الجامعات والذين استوفوا شروط استكمال المنحة خلال الأعوام الثلاثة الماضية. وتمّ توزيع المنح على تخصّصات: الطب البشري، الهندسة بفروعها، العلوم وتكنولوجيا المعلومات، العلوم الإدارية والاقتصادية، بالإضافة إلى تخصصي التمريض والزراعة.

 

وفي بداية الحفل قال معالي الوزير زيدان "إنه لمن دواعي سروري أن التقي بكم اليوم  وأشارككم في حفل توزيع المنح الدراسية على أبنائنا الطلبة الذين حملوا مشاعل العلمِ والتفوق والتميز، وارتقوا سلم المجد، وواصلوا مسيرة الجد والاجتهاد والمثابرة كي يحصدوا ثمار جهودهم خدمةً لمجتمعهم".

 

وأضاف وزير التربية والتعليم: " أبارك لطلبتنا الأعزاء حصولهم على هذه المنح المقدمة من مجموعة الاتصالات، والتي من شأنها أن تساعد وتساهم في إكمال مسيرة التعليم وتخريج أفواج من طلابنا المتعلمين والذين سيساعدون ويساهمون في بناء مجتمع متعلم مثقف وواعٍ". مثمناً دور وجهود المجموعة على هذه اللفتة الكريمة، داعياً في الوقت ذاته كافة المؤسسات الأخرى أن تحذو حذو مجموعة الاتصالات ضمن برامجها التنموية ومسؤوليتها الاجتماعية في العمل على دعم طلبتنا ومؤسساتنا التعلمية بهدف الارتقاء وتطوير القطاع التعليمي في فلسطين.   

 

 

 

 

بدوره أكد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات أن المجموعة كانت على الدوام سباقة في دعم قطاع التعليم والعمل على مساندة أبنائنا الطلبة لنحقق لهم جزءا من أحلامهم ونرسم لهم خارطة لمستقبلهم المهني والعملي، وذلك كون التعليم يشكل اللبنة الأساسية لبناء أي مجتمع متحضر.   

 

وأوضح العكر أن المجموعة وضمن برامجها التنموية ومسوؤليتها المجتمعية ستواصل دعم مسيرة التعليم والنهوض به لأنه جزء لا يتجزأ من مسؤوليتنا تجاه شعبنا ومجتمعنا الفلسطيني، وذلك من خلال العمل بالشراكة مع المؤسسات الرسمية ووزارة التربية والتعليم العالي، بهدف تحفيز الطلبة على طلب العلم والمعرفة، ومن أجل المساهمة في التخفيف من العبء المادي عن كاهل طلبة الجامعات وأسرهم.

 

وأضاف العكر إننا في هذا الحفل الكريم نتوج عاماً آخر من النجاحات المستمرة لا سيما مع النتائج المشرّفة لأبنائنا خريجي التوجيهي لعام 2013، حيث خصصنا هذا العام جزءاً من المنح التي نقدمها، لدعم الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة والأيتام في إطار اهتمام المجموعة بهذه الشرائح التي هي بأمس الحاجة للدعم والرعاية من كافة الجهات والأطراف، خصوصاً في ظل قسوة الظروف الاقتصادية والحياة المعيشية التي يعيشها شعبنا، حيث خصصت المجموعة ما مجموعه 113 منحة للايتام، و25 منحة لذوي الاحتياجات الخاصة، و78 منحة للطلبة الذين يعيشون ظروفا معيشية صعبة.

 

وأشار العكر إلى أهمية تعزيز الشراكة والعلاقة ما بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص في مجال التعليم، إضافة إلى توطيد أسس التعاون بين مختلف الأطراف من خلال تنفيذ برامج مشتركة مستقبلية لتخفيف الأعباء المالية عن أبنائنا الطلبة، وتشجيعهم على مواصلة التعلّم. مؤكدا أن مجموعة الاتصالات ستواصل دعمها للتعليم في مختلف المراحل الدراسية، لا سيما تقديم المنح الدراسية لطلبة الجامعات.  

 

بدورها قالت السيدة سماح أبو عون حمد مدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية، والتي تشرف على برنامج مجموعة الاتصالات للمنح الدراسية: " إن مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية قامت باختيار الطلبة الفائزين بالمنح الدراسية لهذا العام ضمن آلية واضحة ومعايير وشروط تم وضعها من قِبل لجنة مختصة ترأسها وزارة التربية والتعليم العالي، كما تم تعميم الشروط والمعايير عبر الصحف والمواقع الإلكتروني" ، مؤكدة ان التخصصات التي يتم تحديدها بشكل سنوي بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم العالي هي تخصصات لها حاجة في السوق الفلسطينية .

 

انشر عبر