شريط الأخبار

ارجاء جلسة مجلس الامن الى اشعار اخر وباريس مستعدة لتعديل مشروع قرارها حول سوريا

11:15 - 10 حزيران / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية، فيليب لاليو لفرانس برس، اليوم الثلاثاء، أن فرنسا مستعدة لأن تعدل ضمن حدود معينة مشروع القرار الذي تقدمت به حول سوريا، والذي اعتبرته موسكو أنه "مرفوض".

وقال لاليو "نحن مستعدون لتعديل مشروعنا شرط أن يتم الحفاظ على مبادئه الكبرى وأهدافه".

وأضاف المتحدث "من المفاجئ أن يرفض الروس نصاً لم يطلعوا عليه بعد. ننوى بطبيعة الحال مناقشة الأمر معهم".

وأفاد دبلوماسيون، الثلاثاء، أنه تم حتى إشعار آخر أرجاء اجتماع لمجلس الأمن الدولي، كان مقرر اليوم في الساعة 16.00 (20.00ت غ).

وكانت روسيا دعت إلى هذا الاجتماع، في ظل رفضها لمشروع القرار الفرنسي.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلن وزير الخارجية الفرنسي، لوران فابيوس، أن بلاده ستعرض على شركائها في مجلس الأمن مشروع قرار ملزم حول سوريا في ضوء العرض الروسي بوضع الترسانة الكيميائية الروسية تحت رقابة دولية.

ويندرج المشروع الفرنسي ضمن الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، الذي يجيز استخدام القوة.

انشر عبر