شريط الأخبار

حجاج غزة يخشون ضياع الحج لهذا العام والوزارة تطمئنهم

05:09 - 10 تموز / سبتمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

يخشى حجاج قطاع غزة من عدم أو تأخير تأدية مناسك الحج لهذا العام في ظل تزايد أزمة معبر رفح الحدودي بين قطاع غزة وجمهورية مصر العربية حيث تقليص دخول الحافلات التي تقل المسافرين إلى الجانب المصري وتصل في بعض الأيام إلى إغلاق المعبر بشكل نهائي لعدة أيام بسبب الأوضاع الأمنية في سيناء.

فالجهات المصرية المسؤولة بمعبر رفح قالت :"أنها أبلغت الجهات الفلسطينية أمس الاثنين بتوقف العمل في المعبر بعد عبور حافلة واحد لاستمرار العطل في الحواسيب، ما أحدث أزمة كبيرة بين المسافرين الفلسطينيين من طلبة وأصحاب اقامات ومرضى، وهذا جعل الحاج الفلسطيني يشعر بالضيق والخوف على تأدية مناسك الحج لهذا العام مع اقتراب موعد السفر.

وزير الأوقاف والشؤون الدينية في حكومة غزة إسماعيل رضوان قال في تصريح سابق :"أن أول دفعة من حجاج القطاع ستغادر في الـ 30 من الشهر الجاري".

بينما وزير الأوقاف والشؤون الدينية بحكومة رام الله الدكتور محمود الهباش، أكد في تصريح سابق لفلسطين اليوم، أنه لا توجد أي معلومات عن تحديد موعد سفر الحجاج، مرجحاً أن يكون السفر في نهاية الشهر الجاري أو بداية الشهر المقبل.

وقد طمأنت الوزارتين الحجاج الفلسطينيين في قطاع غزة بإنهاء كافة الإجراءات اللازمة التي من شأنها أن تسهل السفر عبر معبر رفح البري حيث أداء مناسك الحج لهذا العام دون أي إشكاليات أو معيقات.

ومن الجدير ذكره أن تم اختيار 2510 حاج من قطاع غزة من أصل 6600 حاجاً هي حصة فلسطين الكلية، يضاف إليها تأشيرات البعثة.

انشر عبر