شريط الأخبار

رويترز: أوباما يوشك على خسارة تصويت ضرب سوريا

01:49 - 09 تموز / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

جهود البيت الأبيض لإقناع الكونجرس الأمريكي بتأييد القيام بعمل عسكري ضد سوريا لم تفشل فحسب بل زادت المعارضة صلابة. 

كان هذا هو التقييم أمس الاحد .. ليس من جانب خصم وإنما من جانب مؤيد جمهوري قديم ومتحمس لخطة الرئيس باراك أوباما لمهاجمة سوريا هو مايك روجرز رئيس لجنة المخابرات بمجلس النواب. 

وقال روجرز في برنامج (واجه الأمة) بشبكة سي.بي.إس. إن البيت الابيض خلق "فوضى مربكة" في المسألة السورية. وأضاف "إنني متشكك شخصيا". 

ويعقد الكونجرس الامريكي اليوم الإثنين جلسة بكامل أعضائه للمرة الأولى منذ عطلة أغسطس. ويمكن أن تبدأ المناقشات بشأن سوريا في الجلسة التي يعقدها مجلس الشيوخ بمشاركة جميع الاعضاء هذا الاسبوع على أن يتم التصويت يوم الاربعاء. ويمكن أن يبحث مجلس النواب هذه المسألة في وقت لاحق هذا الأسبوع أو الأسبوع القادم. 

ويتوقع ان يمضي أوباما الايام القادمة في اجتماعات مع الاعضاء. 

وفي نفس الوقت يبحث بعض الاعضاء الديمقراطيين الذين يعارضون توجيه ضربة عسكرية عن وسيلة لانقاذ ادارة الرئيس المنتمي لحزبهم الديمقراطي من الاثار المترتبة على التصويت "بلا" في الكونجرس. 

واقترح النائب جيم ماكجفرن عن ولاية ماساتشوستس أن يسحب الرئيس طلبه قبل أن يرفضه الكونجرس قائلا في برنامج (حالة الاتحاد) بشبكة سي.إن.إن. إنه لا يوجد تأييد كاف لهذا الطلب في المجلس التشريعي. 

ولا توجد مؤشرات على أن أوباما قد يفكر في هذا وإنما ظهرت أمس الاحد تكهنات بشأن امكانية أن ترجيء الادارة اجراء تصويت في الكونجرس حين لم يستبعد وزير الخارجية الامريكي جون كيري وهو يتحدث في باريس عقب اجتماع مع وزراء خارجية عرب العودة الى مجلس الامن التابع للامم المتحدة لتأمين الحصول على قرار بشأن سوريا. 

واستبعد مسئول أمريكي طلب عدم نشر اسمه في وقت لاحق هذا التكهن. وقال "لقد أيدنا دائما العمل من خلال الامم المتحدة لكننا كنا واضحين بأنه لا يوجد طريق للمضي قدما هناك".

انشر عبر