شريط الأخبار

هل توقفت مخابز قطاع غزة عن العمل؟!

07:40 - 08 حزيران / سبتمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

تنتاب المواطنين وأصحاب المخابز في قطاع غزة مخاوف عدة، نتيجة نقص الوقود اللازم لتشغيل المخابز، حيث يخشى العزيون من توقف عمل المخابز عن الإنتاج، أو رفع أسعار "الخبز" وعودة الغلاء للسوق الاستهلاكية، بينما يخشى أصحاب تلك المخابز من توقف عملهم وإصابتهم بخسارة وصفوها بـ"الكبيرة".

وتأتي تلك المخاوف بعد هدم السلطات المصرية لأكثر من 380 نفق في إطار حملة أمنية مكثفة تستهدف الأنفاق والتضييق على المواطنين في قطاع غزة من ناحية تهريب المواد الأساسية التي يحتاجها المواطنين، والتي من بينها السولار اللازم لتشغيل المخابز

هذا وتعتمد اغلب المخابز في القطاع في عملها على السولار الصناعي، بينما تعمل قلة على الكهرباء.

وحسب اصحب المخابز فإن إمداد المخابز بالسولار المصري توقف منذ أكثر من أسبوعين متتاليين، الأمر الذي يعزز من المخاوف لدى المواطن وأصحاب تلك المخابز، وهو جعل أصحاب المخابز يستخدمون "الكميات الاحتياطية" التي خصصت لحالات الطوارئ القصوى.

كامل عجور صاحب سلسلة مخابز "عجور" أكد أن أوضاع المخابز في قطاع غزة، باتت شبة "مشلولة"، مشيراً أن أصحاب المخابز استنفذوا جل الكميات الاحتياطية التي كانت بحوزتهم.

وما يخيف عجور تطور واستمرار أزمة شح الوقود في القطاع، محذراً في الوقت ذاته من توقف 90% من المخابز في حالة استمرار الأزمة على حالها، دون حلول.

وكمخرج وإنقاذ لتلك المخابز، رجح العجرمي أن تستخدم المخابز السولار الإسرائيلي، لكنه أشار أن استخدامه سيرفع من سعر ربطة الخبر "1 شيكل"، وذلك لضعف سعر السولار الإسرائيلي عن نظيره المصري.

وأوضح العجرمي لـ"فلسطين اليوم" أن وزارة الاقتصاد الوطني اجتمعت مع عدد من أصحاب المخابز، وطالب أصحاب المخابز خلال الاجتماع الوزارة بضرورة تزويدهم بحصص ثابتة من السولار المصري، لإنقاذ المخابز من الخسارة والمواطن من الغلاء.

وأشار أن الوزارة قدمت نصف الحصص التي كانت تزودها للمخابز في الأيام العادية، وهي لا تكفي حسب العجرمي إلا لمدة 3 أيام فقط، موضحاً انه في حال استمرار الأزمة سيضرون مجبرين للعمل على السولار الإسرائيلي وبالتالي رفع سعر ربطة الخبز إلى (8 شيكل).



مخابز
-
مخابز
-
مخابز
-
مخابز
-
مخابز
-
مخابز
-
مخابز
-
مخابز

-

مخابز
-
مخابز
-
مخابز
-
مخابز

 

 

 

 

 

انشر عبر