شريط الأخبار

تايمز: البنتاغون يعد خطة عسكرية لضرب سوريا أكبر مما كان مخطط له

01:06 - 08 تموز / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قالت صحيفة لوس أنجليز تايمز في تقرير خاص لها، إن وزارة الدفاع الأمريكية، البنتاغون، يعد خطة عسكرية واسعة النطاق لضرب سوريا  أكبر مما كان مخطط له في البداية. وتشمل الخطة الجديدة وفقا للصحيفة قصف صاروخي تقيل ومكثف، يتبعها قصف واستهداف للأهداف التي قد يخطئها القصف الأولي، أو لم يقم بإبادة وتدمير الأهداف الأولية.

وقال التقرير إن البنتاغون يستعد لهجمات مكثفة ومتواصلة  تزيد عن ثلاثة أيام، وذلك بسبب الإدراك المتزايد للبيت الأبيض  ووزارة الدفاع الأمريكية، على حد سواء، أن الولايات المتحدة الأمريكية ستحتاج قوة كبيرة جدا لإحداث حد أدنى من الأضرار لقوات الرئيس بشار الأسد التي تم توزيعها على مناطق واسعة في الأسبوعين الماضيين، وفقا لأقوال المسؤولين الرسميين في البنتاغون.

وقال موظفان رسمييان في الإدارة الأمريكية  إن البيت الأبيض الأمريكي طلب توسيع نطاق "بنك الأهداف" ليشمل أكثر من 50 موقعا تم وضعها على لائحة الأهداف المنوي مهاجمتها.  وعليه فإن البنتاغون قرر توسيع الأسلحة المستخدمة في الهجوم على سوريا وعدم الاكتفاء بنيران المقاتلات البحرية بل أيضا استخدام المقاتلات الجوية لاستخدامها في القصف الجوي أيضا إضافة إلى السفن الحربية الخمسة التي وصلت المتوسط  وتقوم بدوريات على الشواطئ الشرقية لمياه المتوسط  ، لإطلاق صواريخ كروز وصواريخ جو أرض من على بعد مئات الأميال في الخارج، بشكل جيد، لتفادي وإضعاف الدفاعات الجوية السورية.

وبحسب الموظفين الأمريكيين فإن الغارات والهجمات الجوية ستتكرر على مدار 72 ساعة متواصلة، يتم خلالها في كل مرة تقييم نتائج الضربة.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه التصريحات تأتي في الوقت الذي أطلق فيه أوباما، حملة إعلامية تهدف إلى تجنيد تأييد الرأي الأمريكي لصالح الضربة العسكرية، في الوقت الذي يواجه في أوباما صعوبات في ضمان دعم الكونغرس المريكي لإقرار ضربة عسكرية واسعة النطاق.

وفي هذا السياق أعلنت وسائل إعلام أمريكية أن الرئيس أوباما سيجري غدا ستة مقابلات تلفزيونية مع شبكات التفلزة الأمريكية، تمهيدا للخطاب الذي سيوجه أوباما للشعب الأمريكي حول المسألة السورية.

انشر عبر