شريط الأخبار

عشرات الإصابات في اقتحام الاقصى عقب صلاة الجمعة

01:44 - 06 كانون أول / سبتمبر 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم


أصيب عشرات المصلين بحالات اختناق بالغاز الدامع، بعد اندلاع مواجهات عنيفة عقب صلاة الجمعة اليوم، في باحات المسجد الأقصى المبارك، بين المئات من المصلين الشبان والشيوخ، وبين قوة من جيش الاحتلال التي تواجدت في المكان بكثافة، وقامت باستفزاز المصلين خلال تأديتهم صلاة الجمعة.

وقال شهود عيان، إن عشرات الإصابات بالاختناق وقعت اليوم بعد صلاة الجمعة، خلال مواجهات اندلعت في ساحات المسجد الإقصى، استخدمت فيها قوات الاحتلال الغاز المسيل للدموع، وغاز الفلفل، فيما حوصر المئات من المصلين داخل المصلى القبلي، بعد تواجد المئات من عناصر الجيش على مداخل المصلى، تزامناً مع إطلاقه قنابل الصوت باتجاه المصلين المتواجدين في الساحات.

وشهد باب المغاربة عقب صلاة الجمعة مواجهات بين العشرات من الشبان وقوة إسرائيلية، أطلق الجيش خلالها قنابل الصوت لتفرقة الشبان الذين ردوا عليهم بالحجارة.

وأفاد مراسلنا في مدينة القدس المحتلة، أن عناصر خاصة وجنود الاحتلال وشرطة الاحتلال زعموا بأن عدد من المصلين رشقوهم بالحجارة وهو ما نفاه المصلون، وعليه اقتحموا المسجد واعتدوا على المصلين بالضرب بالهروات والغازات المسيلة للدموع.

هذا وحاصر الاحتلال عددا من المصلين في المصلى القبلي بعد اقتحامه باحات المسجد الأقصى.

ووصف مراسلنا المواجهات بين الاحتلال والمصلين بالعنيفة، مشيراً إلى إصابة العديد من المصلين بالاختناق نتيجة الغازات التي يطلها جنود الاحتلال.

انشر عبر