شريط الأخبار

صور.. "بيجامة" موفد التلفزيون المصري تثير سخرية مواقع التواصل !!!

11:48 - 05 تموز / سبتمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أثار ظهور مراسل التلفزيون المصري في لقائه مع وزير الداخلية، اللواء محمد إبراهيم، عقب نجاته من محاولة اغتيال، صباح الخميس، حالة كبيرة من السخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن ظهر المراسل في زي أقرب إلى "البيجامة".

ودشن النشطاء عدداً كبيراً من الصور والقصص المصورة "كوميكس" عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" في رد فعل على ما ظهر به المراسل، استعانوا فيها بمشاهد من بعض الأفلام، من بينها فيلم "اللمبي" الذي قام ببطولته محمد سعد.

وعلى الرغم من كون اللقاء يعد هاماً في حد ذاته، خاصة أنه الأول عقب محاولة الاغتيال الفاشلة، فإن الجميع ترك ما جاء في اللقاء وتفرغ لمظهر المراسل، وكذلك ارتباكه في طرح الأسئلة أو محاورة الوزير، حيث ظهر وكأنها المرة الأولى التي يقوم فيها بإجراء مقابلة، كما كان ينظر للكاميرا بشكل مرتبك.

البعض أبدى ساخراً إعجابة بالمراسل، الذي حرص على أن يذهب مسرعاً بالبيجامة من أجل تغطية الحدث فور وقوعه، وهو ما يدل على تفانيه في عمله، بينما تخيل البعض الآخر الحوار الذي دار بين الثنائي ليصبح: "المراسل: عايزين نطمن على حضرتك يا فندم .. الوزير: أنا الحمد لله تمام، بس خش خد دش عشان نازلين"، بينما علق البعض الآخر على الفيديو قائلاً "الرفاق حائرون يتساءلون.. اللي أنت لابسه ماذا يكون؟ قميص ولا بيجامة ولا بنطلون".

حقيقة ما جرى صباح اليوم الخميس، كشفه أحد المصادر من داخل قطاع الأخبار لـ"العربية.نت"، حيث أكد أن من ظهر بصحبة الوزير، هو مساعد مخرج بالإذاعات الخارجية، وقام بإجراء المقابلة من أجل إنقاذ الموقف، حيث لم يصل المراسل في الوقت المحدد .

وأشار إلى أنه كان مقرراً ألا تظهر سوى يد المراسل فقط، ولكن ظهر بأكمله في الحوار الذي أجراه، ولم تتخط مدته الدقيقتين.

المصدر: العربية نت

 

سخرية من اعلامي مصري
-
سخرية من اعلامي مصري
-
سخرية من اعلامي مصري
-
سخرية من اعلامي مصري

سخرية من اعلامي مصري

انشر عبر