شريط الأخبار

برهوم: استمرار إغلاق المعبر تجاوز كل الحدود

06:50 - 02 تموز / سبتمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

استهجنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" موقف الجانب المصري حول معبر رفح، وإغلاقه المتكرر له وتضييق الخناق على المواطنين الفلسطينيين في قطاع غزة، معتبرة أن ذلك ليس له علاقة بحماية أمن مصر.

وقال المتحدث باسم الحركة فوزي برهوم في تصريح صحفي مساء اليوم الاثنين، :"إن ما يجري من استمرار إغلاق معبر رفح والتعطيل المتعمد لمصالح أهلنا في غزة وإيذائهم ومنع وصول الوقود والدواء والغذاء بكل الأساليب والطرق التي تجاوزت كل الحدود والمتزامنة مع استمرار شيطنة حماس وغزة والمقاومة والتحريض على شعبنا، ليس له أي علاقة بتأمين حدود مصر مع غزة".

وأضاف برهوم: "بل يأتي ذلك في إطار إحكام حصار غزة و تجويع وتركيع شعبنا الفلسطيني حتى يرضخ لأي حلول تفرض عليه تكون على حساب تطلعاته مقاومته و ومستقبل قضيته".

وأوضح برهوم أنه إذا كان لابد من تأمين حدود مصر وهذا مهم، فمن باب أولى تأمين حدود مصر مع الإحتلال الإسرائيلي العدو الرئيس لمصر وفلسطين.

وتابع: "غزة لن تكون في يوم من الأيام خطرا على مصر، ومعركتنا وصراعنا مستمر وبكل قوة مع الاحتلال الإسرائيلي دفاعا عن فلسطين وعن عزة وكرامة الأمة العربية و الإسلامية جمعاء".

يذكر أن الجانب المصري منذ الانقلاب العسكري على الرئيس الشرعي محمد مرسي في الأول من يوليو الماضي وهو يغلق في معبر رفح ويضيق على أهالي قطاع غزة بدواعي أمنية في سيناء وبحجة الخطر القادم من قطاع غزة.

انشر عبر