شريط الأخبار

عقوبات جماعية على أسرى عسقلان واستمرار إضراب ثمانية منهم

04:12 - 31 حزيران / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أفاد محامي وزارة الأسرى كريم عجوة، بأن ثمانية أسرى لا زالوا يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ 25/8/2013 تضامنا مع الاسير المعزول ضرار أبو سيسي والمطالبة بإنهاء عزله.

وقال إن الأسرى الثمانية نقلوا من سجن ايشل إلى قسم 12 في سجن عسقلان في العزل الانفرادي، وترفض إدارة السجن لممثلي الأسرى الاجتماع بهم.

وكان الأسرى الثمانية قد أعلنوا إضرابهم تضامنا مع الاسير ضرار أبو سيسي المعزول منذ اعتقاله بتاريخ 29/2/ 2011، وقد تدهور وضعه الصحي مؤخرا ونقل إلى مستشفى سوروكا.

وقد جاء الإضراب بعد أن نكثت إدارة السجون وعدها بإخراج أبو سيسي من العزل الانفرادي، لا سيما أن وضعه الصحي قد تردى حيث يعاني من المرارة والكلى وآلام بالكبد وآلام في العينين.

وعرف من بين الأسرى المضربين: عاصم البرغوثي، عدي سالم، إياد البو، محمود عبد اللطيف، عدي سنقرط، معاذ مسالمة، أنيس دويك، وفادي النمنم.

وأشار المحامي عجوة أن الوضع في سجن عسقلان بعد اقتحامه من قبل قوات قمع خاصة لا زال متوترا، وقد فرضت سلسلة من العقوبات على الأسرى في أعقاب الاقتحام كسحب الأجهزة الكهربائية ومنع الخروج للفورة والحرمان من الكنتينا ومنع زيارات الأهل.

وقال ممثل أسرى عسقلان ناصر أبو حميد إن قوات كبيرة اقتحمت غرفة 15 في سجن عسقلان يوم 26/8/2013 حيث تم تحطيم محتويات الغرفة والعبث بأغراض الأسرى الشخصية وتم تدمير الغرفة بالكامل ومنها تمزيق الفرشات والملابس.

ـ

انشر عبر