شريط الأخبار

نادي الأسير: منع لقاء الأسرى لمحاميهم تجاوز للمواثيق الدولية

03:51 - 31 حزيران / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليو

أكد نادي الأسير الفلسطيني أن ما تقوم به مراكز التحقيق الإسرائيلية وبإيعاز من أجهزة مخابرات الاحتلال الإسرائيلي؛ بمنع لقاء الأسرى لمحاميهم، يتناقض والاتفاقيات الدولية وخاصة اتفاقيتي جنيف الثالثة والرابعة.

وقال أمين سر النادي راغب أبو دياك في بيان اليوم السبت، "إن محاكم الاحتلال تعمل على تسهيل مهمة أجهزة المخابرات الإسرائيلية، في تجاوز القوانين الدولية ذات الشأن والاختصاص بحق أسرى الحرب والمدنيين؛ ومن أبرزها منع لقاء الأسير لمحاميه خاصة بداية فترة الاعتقال ومرحلة التحقيق".

وأضاف "إن أجهزة مخابرات الاحتلال تتعمد أثناء فترة الاعتقال وخاصة بمرحلة التحقيق في العديد من مراكز الاعتقال، منع المحامي من لقاء موكله محاولة بذلك نزع الاعترافات بإدانته غير المبنية على أي مسوغ قانوني".

وفي السياق ذاته، حاول محامي نادي الأسير زيارة عدد من الأسرى بمركز تحقيق الجلمه وأبلغته "إدارة السجن" بوجود منع من لقاء الأسرى؛ ومن ضمنهم فادي كمال عيسي صباغ، وصابر خالد صابر مصاروه وكلاهما من جنين."

انشر عبر