شريط الأخبار

يديعوت :الجيش يرفض الكشف عن أعداد الكمامات الواقية التى وزعها مؤخراً

02:21 - 30 تشرين ثاني / أغسطس 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم


كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية اليوم الجمعة، أن الجيش الاسرائيلى يرفض الكشف عن العدد الحقيقى للكمامات الواقية التى وزعها خلال الأيام القليلة الماضية، على الرغم من نشره معلومات مماثلة عن توزيع الكمامات الواقية فى المجالس السكانية خلال العامين الأخيرين.
وقدرت الصحيفة العبرية، أن الجيش الإسرائيلى وزع حوالى 20 ألف كمامة واقية من الغازات السامة على الجمهور مؤخراً، قبل الحديث عن هجوم أمريكى مرتقب على سوريا، موضحة أن هذه الكمية تمثل خمسة أضعاف الكمية المطلوبة فى المتوسط العادي.
وأضافت يديعوت، أنه حسب التقديرات فقد وزعت عدة آلاف أخرى من الكمامات الواقية إلى جانب العشرين ألف كمامة، ليتبقى فى المخازن عدة مئات من الآلاف من الكمامات فى ظل بقاء حوالى 2.5 مليون إسرائيلى غير مزودين بكمامات ضد السلاح النووى والبيولوجى والكيميائى.
وأشارت الصحيفة إلى أنه من أجل تصغير الفجوة الموجودة، وجهت وزارة الجيش الشركات المصنعة للكمامات فى إسرائيل من أجل التسريع فى حجم الإنتاج ليرتفع من 30 إلى 50 ألف كمامة فى الشهر، وزيادة مستوى الإنتاج سيتم وفق العقد الموجود بين وزارة الجيش والمصانع الإسرائيلية.
وأوضحت يديعوت، أن قيادة الجبهة الداخلية الإسرائيلية مستمرة فى فتح نقاط توزيع إضافية لتوزيع الكمامات إلى جانب أفرع البريد.
ولفتت الصحيفة العبرية إلى أن حالة من الهلع والهستيريا تسود فى صفوف الإسرائيليين للحصول على الكمامات الواقية، موضحة أن إسرائيل لم تشهد من قبل طوابير بهذا الحجم لاقتناء الكمامات.
وأوضحت الصحيفة، أن الشرطة عززت من انتشارها فى أفرع البريد التى يوزع فيها الكمامات الواقية، حيث شهدت بعض الأفرع عراك بين عدد من الإسرائيليين الذين يحاولون الحصول على الكمامات الواقية.
وفى السياق نفسه، كشفت مصادر أمنية إسرائيلية مطلعة أن 40% من الإسرائيليين لا يملكون كمامات واقية، كما أنهم لا يملكون حقن الأتروفين التى تستخدم فى حال تعرضت إسرائيل لهجوم كيماوى من سوريا.

انشر عبر