شريط الأخبار

حمدونة: اقتحام الوحدات الخاصة للسجون تتفاقم خلال الشهر الحالي

12:58 - 29 حزيران / أغسطس 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد الأسير المحرر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات أن الوحدات الإسرائيلية الخاصة وعلى رأسها " النحشون ومتسادا ودرور ومبتسعيم وكيتر ويماز " ضربت رقماً قياسياً فى اقتحام غرف الأسرى وأقسام السجون فى أغسطس 2013 ، حيث أنها قامت بما لا يقل عن 15 اقتحام متتالى تحت حجج أمنية .

وأضاف حمدونة أن إدارة مصلحة السجون قامت بتدريب وحدات خاصة قامت بقتل أسرى بشكل مباشر فى المعتقلات والسجون كالشهيد الأسير الأشقر والسمودى والشوا وغيرهم ، وحذر من انتهاكات إدارة مصلحة السجون بهذه الطريقة الوحشية والغير قانونية فى معاملة الأسرى والمخالفة لنص المادة 43 من بديهيات التعامل مع الأسرى التى تؤكد على " اتخاذ التدابير اللازمة للحفاظ على ممتلكات الأسرى وحياتهم ، وعلى سبيل المثال لا الحصر من مجموعة الحملات التى قامت بها القوات الخاصة والمسماة "كيتر" اقتحامها لقسم 23 في سجن النقب ليلة الخميس 1/8/2013 واجرائها حملة تفتيش واسعة في غرفة رقم 11 بالقسم ، وقسم 24 في السجن ، وقيامها بإخراج الاسرى من الغرفة وتفتيشها بشكل دقيق وتلافها لممتلكات الأسرى ، بحجة التفتيش على أجهزة اتصال خليوية.

-مساء الخميس 1/8/2013 قامت وحدة (المتسادا) الخاصة باقتحام قسم (8) في سجن النقب ، مما أوقع عددا من الإصابات في صفوف الأسرى .

- وفى يوم الجمعة 2/8/2013 قامت وحدة " النحشون"  الخاصة بالاعتداء على الأسير محمود عامر نصار (18 عاما) ، وأنهالوا عليه بالضرب المبرح في جميع أنحاء جسده، ما تسبب له بنزيف في فمه وأنفه.

- وفي ساعات الفجر الاولى من يوم السبت 3/8/2013 قامت الوحدات الخاصة التابعة لمصلحة السجون باقتحام قسم 8 في سجن النقب وأصيب خلال الاقتحام عدد من الأسرى .

- وفى يوم الثلاثاء 4/8/2013 قامت وحدة خاصة تابعة لمصلحة السجون بالاعتداء على الأسرى وقامت بحملة تفتيش ل قسم "8" اثناء تأدية صلاة التراويح ، وكانت نتيجة الاعتداء إصابة عدد من الأسرى والقيام بعزل بعضهم ، و سحب الأجهزة الكهربائية من القسم وفرض غرامات مالية على وعاقبت عدد منهم بالحرمان من الزيارة .

- وفى يوم الثلاثاء 20/8/2013 قامت وحدة درور الخاصة باقتحام غرفة 49 بقسم 4 في سجن ريمون فى ساعات مبكرة من الصبح ، وأجرت الوحدة حملة تفتيش واسعة فى الغرفة ، وقلبت محتوياتها وأتلفت بعض أغراض الأسرى الخاصة، وأبلغت الاسرى بمنع إدخال الكتب للأسرى بحجج أمنية .

- وفى يوم الثلاثاء 20/8/2013 قامت وحدة درور الخاصة باقتحام غرفة 2 فى قسم 1 بسجن ريمون ، وأجرت حملة تفتيش لمدة ساعتين متتاليتين بدأت عند الساعة 9:30 صباحاً 

- وفى يوم الخميس 22/8/2013 قامت وحدة درور الخاصة باقتحام قسم 3 في سجن نفحة فى الساعة السادسة صباحا وحتى الثانية عشرة ظهرا ، وفى أعقاب التفتيش قامت بحرمان الأسرى من الزيارة لمدة شهرين متتاليين، وعدم الخروج إلى ساحة الفورة لمدة أسبوعين متذرعة بالعثور على ممنوعات فى القسم .

- وفى يوم الاثنين 27/8/2013 قامت وحدة خاصة مكونة من 12 شرطي باقتحام غرفة رقم 14 وعبثت بأغراض ومقتنيات الأسرى متذرعة بوجود مواد ممنوعة.

- وفى يوم الأربعاء 29/8/2013 قامت الوحدات الخاصة والمسماة "يماز" باقتحام سجن ايشل في بئر السبع وأجرت حملة تفتيش واسعة لعدة ساعات بحجة البحث عن إغراض ممنوعة فى المرافق الخاصة بالسجن .

وفى أعقاب مضاعفة الانتهاكات والاقتحامات المتكررة والمستفزة فى سجون أخرى كعسقلان ونفحة وهداريم والسبع وريمون ومستشفى سجن مراج وغير ذلك من اقتحامات فى نفس الشهر ناشد المحرر حمدونة المؤسسات الحقوقية والمختصة بقضايا الأسرى بكشف تلك الانتهاكات للعالم وتوضيح زيف الديمقراطية ومبادئ حقوق الإنسان من الجانب الاسرائيلى .

وطالب وسائل الإعلام المشاهدة والمقروءة والمسموعة بالتركيز على تلك الانتهاكات وفضحها وتقديم شكاوى من قبل المنظمات الحقوقية العربية والدولية بحق مرتكبيها من ضباط إدارة مصلحة السجون والجهات الأمنية الإسرائيلية لمسئوليتها عن تلك الانتهاكات والخروقات للاتفاقيات الدولية وأدنى مفاهيم حقوق الإنسان .

انشر عبر