شريط الأخبار

الخامنئي: الولايات المتحدة ستتكبد الأضرار في سوريا كما في العراق وأفغانستان

01:02 - 28 حزيران / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أكد القائد علي الخامنئي أن "تدخل القوى الاجنبية في سوريا أو أي بلد آخر ليس له معنى سوى تأجيج نيران الحرب والنزاع ويزيد من سخط الشعوب عليها، واصفاً التدخلات الاجنبية في المنطقة بأنها "ستعمل كشرارة تضرب على برميل ممتلئ بالبارود"، وحذّر من أن "الولايات المتحدة ستتكبد الأضرار في سوريا كما في العراق وأفغانستان".

وقال سماحته خلال استقباله الرئيس الايراني الشيخ حسن روحاني وأعضاء الحكومة، إن "التدخلات الاميركية والتهديدات التي تطلقها واشنطن على سوريا تعد كارثة تحل على المنطقة بالتأكيد"، معتبراً أن "الاميركيين أصيبوا بالاضرار جراء تدخلاتهم في العراق وافغانستان وفي هذه المرة سيلحق بهم الضرر بالتأكيد أيضا".

ورأى القائد الخامنئي أن "المنطقة تعيش أوضاعاً حساسة ومتأزمة"، مضيفاً أن "ايران لاترغب مطلقاً بالتدخل في الشؤون الداخلية لمصر، إلا أن ارتكاب المجازر وإطلاق الرصاص على الناس العاديين ممن لايحمل السلاح يعتبر عملاً مداناً مهما كان فاعله".

وشدد الخامنئي على أن "الهدف ينبغي أن يتمثل بالعودة الى الديمقراطية وأصوات المواطنين"، لافتاً الى أنه "بعد فترة طويلة من الاستكبار والاستبداد، نال الشعب السيادة بفضل الصحوة الاسلامية"، ونبّه الى أنه "لا ينبغي أن تتوقف هذه العملية أو تعود الى الوراء".

انشر عبر