شريط الأخبار

إدارة 'عسقلان' تشرع بإجراءات تعسفية بحق الأسرى

10:20 - 27 تشرين أول / أغسطس 2013

رام الله - فلسطين اليوم

أفاد نادي الأسير اليوم الثلاثاء، بأن إدارة سجن 'عسقلان' شرعت بحملة تفتيشات واقتحامات بحق الأسرى، متذرعة بوجود مواد ممنوعة.

وقال الأسير محمود غلمة لمحامي النادي الذي قام بزيارة إلى 'عسقلان'، إن قوة مكونة من 12 شرطيا اقتحمت غرفة رقم '14'، وعبثت بأغراض ومقتنيات الأسرى وتعدى ذلك إجراء تفتيش للكنتينا.

وأكد الأسير محمد زيادة المحكوم بالسجن 12 عاما على أن الغرف التي يتم تفتيشها تتحول لخراب وتتعمد 'إدارة السجن' رمي ملابسهم.

وفي سياق متصل، اشتكى الأسير زيادة من سوء معاملة طبيب السجن والمماطلة في صرف الدواء على الرغم من حاجة بعض الأسرى المرضى إلى أدوية يومية كالسكري والديسك والضغط وغيرها، مشددا على أن طبيب 'إدارة السجن' لا يتعامل بشكل إنساني ولا مهني، فهناك بعض الأسرى كالأسير حمادة ابراش يعاني من وضع صحي صعب، بعدما بدأت إحدى قدميه المصابة بالنزف.

وبين الأسير تامر الريماوي المحكوم بالسجن 3 مؤبدات أن 'إدارة السجن' تملصت من إجراء فحوصات كان قد قررها الطبيب له، بذريعة عدم وجود أوراق طبية توحي بضرورة ذلك، على الرغم من صعوبة وضعه الصحي.

يذكر أن عدد أسرى سجن 'عسقلان' 58 أسيرا.

انشر عبر