شريط الأخبار

وزير الإسكان "الإسرائيلي": خطاب بار ايلان (2) لنتنياهو يخيفنا‎

08:59 - 27 تموز / أغسطس 2013

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

أعرب ووزير الإسكان "الإسرائيلي" أوري ارئيل من حزب البيت اليهودي عن قلقه الشديد من الخطاب المتوقع  لرئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو  في جامعة بار ايلان  بتاريخ 6 أكتوبر.

 وقال ارئيل وهو احد قادة المستوطنين انه "لا يعلم مضمون الخطاب  والأمر يقلقه جدا". 

من جانب آخر أوضحت مصادر في مكتب نتنياهو بان خطاب نتنياهو  في مؤتمر "جامعة بار ايلان" سيتحدث حول مستقبل "إسرائيل" وليس كما ذكرته صحيفة معاريف بان الخطاب سيكون بمثابة خطاب "بار ايلان 2".

 وكانت صحيفة معاريف العبرية ذكرت بأن نتنياهو يدرس العودة إلى منصة الخطابة في جامعة "بار ايلان" التي ألقى من عليها قبل 4 سنوات خطابه الشهير، ليلقي هذه المرة أيضا خطابا شبيها يحدد معالم وأسس ومنطلقات السياسة الإسرائيلية، وسيحمل عنوان "وجه الدولة اليهودية عام 2020"، فيما أطلقت عليه صحيفة "معاريف" التي انفردت بنشر النبأ اسم "بار أيلان 2"، متوقعه أن يلقيه في السادس من أكتوبر القادم فور عودته من نيويورك، حيث سيلقي خطابا أخرا أمام الجمعية العمومية التابعة للأمم المتحدة.

وكما هو حال خطاب بار ايلان "1" فمن المتوقع أن تشهد ذات القاعة "قاعة السادات- بيغن" إلقاء خطاب "بار ايلان 2" ولا زالت التنسيقات الضرورية جارية بين مكتب نتنياهو وإدارة الجامعة.

ونفى مكتب نتنياهو بداية الأمر وجود فكرة لإلقاء "بار ايلان 2" لكن الصحيفة أكدت بان رئيس الجامعة الحاخام "دانيال هرشكوفيتش" وهو صديق شخصي قد وجه الدعوى فعلا لصديقه حتى يلقي خطابه.

وأكدت صحيفة "معاريف" بان الأمر لا يتعلق بخطاب عادي وتقليدي بل بخطاب هام يوليه نتنياهو أهمية كبرى وخاصة، وسيكون لمضمونه ومحتواه تأثيرا جوهريا وحاسما على السياسة الإسرائيلية الخاصة بالقضية الفلسطينية.

ومن المتوقع ان يتطرق نتنياهو في خطابه المنتظر الى العلاقة بين القضية الفلسطينية وما يجري في دول الإقليم، وسيطرح تصوره للعبور من إطار المباحثات والنقاشات المتعلقة بمحاولة التوصل الى حل نهائي إلى إطار من المباحثات يتعلق بهدف التوصل إلى حل مؤقت طويل المدى.

 

 

انشر عبر