شريط الأخبار

القدس والضفة تنتفضان ضد الاحتلال احتجاجاً على استشهاد ثلاثة فلسطينين

10:46 - 26 تموز / أغسطس 2013

القدس ورام الله - فلسطين اليوم

في خطوة احتجاجية على استشهاد ثلاثة فلسطينيين في مخيم قلنديا بالقدس المحتلة، اندلعت مساء اليوم الاثنين مواجهات عنيفة في العديد من محافظات الضفة الغربية المحتلة إلى جانب مدينة القدس، بين قوات الاحتلال وشبان فلسطينيين.

وذكرت مصادر محلية أن عدد من الشبان الغاضبين قاموا بإغلاق حاجز شعفاط شمال المدينة بالحجارة، وأشعلوا الإطارات المطاطية، ورشقوا جنود الاحتلال بالحجارة والزجاجات الفارغة. وردت قوات الاحتلال على الشبان بإطلاق الأعيرة المطاطية وقنابل الغاز المسيل للدموع، مما أدى إلى إصابة العديد منهم بالاختناق جراء استنشاق الغاز.

وذكرت المصادر أن شرطة الاحتلال اعتقلت الشاب وجدي غوشة بعد قمع مسيرة خرجت اليوم بالقدس، تنديدا باستشهاد 3 شبان من مخيم قلنديا.

ورفع المشاركون في ساحة باب العامود شعارات كتب عليها "الشهداء أكرم منا جميعا" و"على عهد الشهداء باقون"، كما رددوا شعارات تحيي الشهداء.

وحاول المشاركون الانطلاق بمسيرة من باب العمود إلا أن قوات الاحتلال منعتهم وقامت برش غاز الفلفل على وجوههم.

وهاجمت قوات الاحتلال، الليلة، مخيم العروب شمال الخليل، بقنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي، ما أدى لاصابة عدد كبير من أهالي المخيم بحالات اختناق.

وأفاد، احمد أبو خيران منسق اللجان الشعبية في مخيمات الجنوب، بأن قوة كبيرة من جنود الاحتلال داهمت المخيم من المدخل الشمال له، وشرعت باطلاق وابل من قنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه المنازل، والرصاص المطاطي، ما أدى لاصابة عدد كبير من المواطنين بحالات اختناق وخاصة الاطفال وكبار السن، الذين لم يجدوا ملجأ للابتعاد عن رائحة الغاز التي انتشرت في كافة أرجاء المخيم.

وأصيب 3 جنود إسرائيليين بجروح، وأصيب شابين فلسطينيين، كما اعتقل جنود الاحتلال 5 شبان خلال المواجهات التي اندلعت بعد عصر اليوم الاثنين، في منطقة باب الزاوية وشارع الشهداء وسط مدينة الخليل.

انشر عبر