شريط الأخبار

الشيخ عزام:سقوط الشهداء عنوان الصراع مع العدو والغضب بالضفة سيتصاعد

10:37 - 26 تشرين أول / أغسطس 2013

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

أكد الشيخ نافذ عزام عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن الضفة المحتلة تتعرض لهجمة "إسرائيلية" مسعورة، حيث تقوم بإجراءات تعسفية متواصلة تهدف لوأد المقاومة بشكل عام وتكريس الخطط التي تمضي فيها.

وأوضح الشيخ عزام في تصريح لمراسلة "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" أن الشعب الفلسطيني بشكل عام يتعرض لهجمة "إسرائيلية" مستمرة، وتحاول إخماد صوت شعبنا، من خلال تشديد الحصار على قطاع غزة، ومواصلة إجراءاتها التعسفية في الضفة المحتلة...

وكان ثلاثة مواطنين قد ارتقوا شهداء برصاص قوات الاحتلال "الإسرائيلي" بمخيم قلنديا شمال القدس المحتلة، خلال مواجهات اندلعت مع الاحتلال إثر اقتحامها للمخيم لاعتقال أحد المواطنين.

وأضاف الشيخ عزام، أن سقوط الشهداء والمواجهة هي عنوان للصراع الفلسطيني مع الاحتلال "الإسرائيلي"، وأن ما يحدث هو نتيجة للاحتلال "الإسرائيلي"، ومن حق شعبنا استخدام كافة أشكال المقاومة للدفاع عن نفسه.

وفي تعليقه على اندلاع مواجهات لمنع اعتقال قوات الاحتلال لمواطنين بالضفة، أشار الشيخ عزام، أن الشباب الفلسطيني أصبح أكثر جرأة، متوقعاً أن الغضب بالضفة سيتصاعد بسبب استمرار الإجراءات "الإسرائيلية".

وبين، أن الشعب الفلسطيني لن يستسلم إزاء هذه الإجراءات ويستطيع الدفاع عن نفسه بكافة الوسائل، منوهاً إلى أن المقاومة الشعبية من تظاهرات واعتصامات ومواجهات ضد جدار الفصل العنصري هي شكل من أشكال المقاومة المطلوبة.

وفي رده حول استمرار المفاوضات في ظل الهجمة "الإسرائيلية" على الفلسطينيين، أكد الشيخ عزام، أن المفاوضات مع العدو لن تحقق آمال الشعب الفلسطيني، ومبدأ المفاوضات لا يخدم الشعب الفلسطيني، ولا يعطيهم حقوقهم المسلوبة.


انشر عبر