شريط الأخبار

الزهار: لا يوجد دليل واحد يثبت تدخلنا في شئون مصر

05:45 - 25 كانون أول / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم


أعرب الدكتور محمود الزهار القيادي البارز في حركة المقاومة الإسلامية حماس عن أمله في أن تظل مصر قوية لما في ذلك مصلحة لفلسطين والإقليم بشكل عام، مجدداً نفي تدخل حركته في أي أحداث مصرية داخلية.

وقال الزهار في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط أن "مصر القوية تستطيع أن تكون مساندة ليس فقط للقضية الفلسطينية وليس فقط للوطن العربي ولكن أيضا لكل الإقليم من حولنا".

وأضاف "الدور المصري الفعال كان مؤثرا مع دول أفريقيا ودول عدم الانحياز، وإذا تأثر هذا الدور وقع مردودة على المكونات والأطراف كافة".

وأردف "لمصلحة القضية الفلسطينية لابد أن تكون مصر قوية وأن يكون لها برنامج دعم لفلسطين وللمقاومة، نتمنى أن تخرج مصر من أزمتها بموقف قوى يستطيع أن يدعم القضية الفلسطينية لا أن يحاصرها يدعم القضايا العربية لا أن يضعفها.. يدعم الموقف الأفريقي ودول عدم الانحياز وعندها سيكون لمصر دور أكبر؛ نظرا لطبيعة مواردها وإمكاناتها".

وفي سياق متصل، جدد القيادي الزهار نفي تدخل حركته في الشأن الداخلي المصري، مشيرا إلى أن الاتصالات ما زالت مستمرة بين حماس والسلطات المصرية.

وقال الزهار "إضافة إلى نفينا المتكرر للاتهامات والمزاعم التي تروج لتدخل حماس في الشأن المصري، لا يوجد دليل واحد يثبت تدخلنا في شئون مصر".

وتابع : "الأمر كله عبارة عن كلام ليس له أي دليل أو واقع .. بعضها أكاذيب وبعضها إشاعات تخرج من أطراف فتحاوية تلعب في الأمن هنا وهناك وتحاول الوقيعة بين حماس والأجهزة الأمنية المصرية منذ عام 2007 وحتى هذه اللحظة".

وتشنّ أجهزة السلطة في رام الله ووسائل الإعلام المصرية حملة قوية على حركة حماس تتهمها بالمشاركة في الأحداث التي تشهدها مصر وخصوصاً سيناء، وذلك ضمن مخططها لتشويه صورة حماس والمقاومة الفلسطينية في الشارع المصري والعربي.

انشر عبر