شريط الأخبار

موقعة نارية بين يونايتد وتشلسي في الـ"أولد ترافورد"

05:25 - 25 حزيران / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

يشهد الدوري الإنكليزي لكرة القدم أوّل موقعة كبرى بين مانشستر يونايتد حامل اللقب وتشلسي ثالث الموسم الماضي وحامل لقب الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ"،غداً الإثنين في ختام المرحلة الثانية.

وستكون مواجهة "أولد ترافورد" بين فريقين منافسين بشراسة على اللقب.

مانشستر يونايتد حامل اللقب خمس مرّات في السنوات السبع الأخيرة تركه مدربه السير أليكس فيرغوسون معتزلاً بعد مسيرة أسطورية وجلب بدلاً منه مواطنه ديفيد مويز مدرب إيفرتون السابق.

أمّا تشلسي بطل 2005 و2006 و2010، فاستعاد مدربه السابق البرتغالي جوزيه مورينيو بعد طلاقه مع ريال مدريد الإسباني.

يوناتيد حقّق فوزاً كبيراً في المرحلة الأولى على أرض سوانزي سيتي 4-1 كان نصيب الهولندي روبن فان برسي هدّاف الموسمين الماضيين ثنائيّة منها، فيما فاز تشلسي على هال سيتي 2-0 قبل أن يحقّق فوزاً صعباً على أستون فيلا 2-1 في مباراة مقدمة من المرحلة الثالثة، بسبب ارتباطه بالكأس السوبر الأوروبية أمام بايرن ميونيخ الألماني في موناكو الأسبوع المقبل.

ولطالما شهدت مواجهات الفريقين منافسة ضارية، ويمكن اعتبار تشلسي عقدة ليونايتد على أرضه، وكانت آخر انتصاراته في نهاية الموسم الماضي بهدف وحيد.

لكن جناح يونايتد الويلزي راين غيغز لن يسمح بتكرار ابتعاد فريق مورينيو عن "الشياطين الحمر" في بداية الموسم: "خلال فترة مورينيو كانوا يحقّقون بداية قويّة ويبتعدون عنَّا بفارق كبير. ستكون بدايتنا قوية، لكنّنا حققنا فوزاً جيداً على سوانزي في المرحلة الأولى".

وعلى رغم أن الموسم لا يزال في بدايته، اعتبر حارس تشلسي التشيكي بتر تشيك أن الفوز على يونايتد سيمنح فريقه أفضلية في الصراع على اللقب: "ربحنا مباريات في مانشستر وخسرنا مرّات أخرى. أيّ فوز على خصمنا ولو في مرحلة مبكّرة سيساعدنا في الصراع على اللقب".

مهمّة سهلة للسيتي

 

ويتوقّع أن تكون زيارة مانشستر سيتي وصيف الموسم الماضي سهلة إلى كارديف اليوم الأحد، بعد أن اكتسح نيوكاسل برباعية نظيفة. ويبدو سيتي في ظروف جيّدة مع مدربه الجديد التشيلي مانويل بيليغريني الذي يمتلك تشكيلة صلبة دعمها بالإسبانيين ألفارو نيغريدو وخيسوس نافاس والمونتينيغري ستيفان يوفيتيتش.

لكن سيتي أهدر 24 نقطة خارج ملعبه الموسم الماضي، ما دفع ظهيره الفرنسي غايل كليشي إلى القول: "بعيداً عن ملعبنا تكون الأمور أصعب، لكنها طريقة جيّدة لانطلاقة موسمنا".

وتتركّز الأنظار على توتنهام الفائز على كريستال بالاس 1-0، عندما يستقبل سوانسي اليوم الأحد، وعندها قد يكون جناحه الويلزي غاريث بايل رسمياً لاعباً سابقاً في النادي اللندني، إذ اقترب من الانتقال إلى ريال مدريد الإسباني في صفقة قياسية.

انشر عبر