شريط الأخبار

الهباش يستنكر الاعتداء على مسجد عمر بن الخطاب في كفر قدوم

04:04 - 23 تموز / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

استنكر الدكتور محمود الهباش وزير الأوقاف والشؤون الدينية في رام الله ما تعرض له مسجد عمر بن الخطاب، والمصلون فيه ظهر هذا اليوم الجمعة في قرية كفر قدوم قضاء قلقيلية من اعتداء سافر بقنابل الغاز المسيل للدموع من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي التي هاجمت المسجد واعتدت على مصليه الآمنين.

وأكد الوزير الهباش إن هذا الاعتداء يأتي ضمن سياسة الاحتلال الإسرائيلي تجاه مقدساتنا التي تتعرض يومياً لاعتداءات مماثلة وخاصة المسجد الأقصى والمسجد الإبراهيمي، قد دأبت قوات الاحتلال الإسرائيلي ومنذ أيام احتلالها الأولى لفلسطين على محاولتها تغيير ملامح وسمات هويتنا الدينية، والثقافية، وذلك من خلال اعتداءاتها المتكررة على مقدساتنا، وأماكن عبادتنا بشقيها الإسلامي والمسيحي. و تنوعت هذه الاعتداءات، وتكررت بشكل أصبح يتجاوز كل حدود العقل، في خطوة لا يمكن وصفها إلا بأنها تنطلق من رؤية عنصرية ترفض الآخر وتتجاوزه، في مرحلة أولى لإلغائه وإبعاده عن المشهد الحضاري والديني والثقافي والسياسي لفلسطين التي عاشت طيلة حياتها مكاناً للتنوع والاختلاف والتعايش بين الأديان والحضارات والشعوب.

كما طالب الهباش المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية بالوقوف أمام التزاماتها تجاه ما تتعرض له مقدساتنا وأماكن عبادتنا، ووضع الحد لهذا الأمر.

انشر عبر