شريط الأخبار

22 شهيداً فلسطينياً من بين شهداء الكيماوي في دمشق

11:03 - 23 تموز / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

ذكرت الرابطة الفلسطينية لحقوق الإنسان في سوريا، أن 22 فلسطينيا جلهم من الأطفال، استشهدوا في الهجوم الكيماوي، الذي استهدف أكثر من موقع في ريف دمشق، يوم أمس الأربعاء، وأسفر عن سقوط أكثر من 1300 شهيد.

ونقلت الرابطة الفلسطينية لحقوق الانسان على صفحتها الالكترونية، استنادا لناشطين، أن مجموعة الشهداء الفلسطينيين الذين تمكنوا من إحصائهم ومعرفة أسمائهم، من بين ضحايا القصف الذي استخدمت فيه أسلحة كيماوية، يوم الأربعاء هم من عائلتي غازي ومنصور، وقد استشهدو في مدينة زملكا والمعضمية في ريف دمشق.

هذا وينفي النظام السوري استخدامه الأسلحة الكيماوية في معركته ضد الجيش السوري الحر.

وحسب ذات المصدر فان 18 من هؤلاء الشهداء الفلسطينيين هم من عائلة غازي، وقد قضوا في مدينة زملكا و 4 من عائلة منصور وقد استشهدوا في المعضمية وهم التالية أسماوهم:

ﻣﺤﻤﻮﺩ ﺳﻠﻴﻤﺎﻥ ﻏﺎﺯﻱ، ﻣﻨﻰ ﻋﻠﻲ ﺣﺴﻴﻦ ﻏﺎﺯﻱ، ﻓﺎﻃﻤﺔ محمود ﻏﺎﺯﻱ، الطفلة ﺃﺳﻤﺎﺀ محمود ﻏﺎﺯﻱ، الطفلة ﻫﺒﺔ محمود ﻏﺎﺯﻱ، الطفلة ﺭﻳﻢ محمود ﻏﺎﺯﻱ، الطفلة ﻋﺎﺋﺸﺔ محمود ﻏﺎﺯﻱ، الطفل ﺳﻠﻴﻤﺎﻥ محمود ﻏﺎﺯﻱ، ﻳﻮﺳﻒ ﺳﻠﻴﻤﺎﻥ ﻏﺎﺯﻱ، اﻳﻤﺎﻥ ﻏﺎﺯﻱ، ﻋﺒﻮﺩ يوسف ﻏﺎﺯﻱ، الطفلة ﺑﻴﺎﻥ يوسف ﻏﺎﺯﻱ، الطفل ﻣﺤﻤﺪ يوسف ﻏﺎﺯﻱ، الطفلة ﺣﻨﺎﻥ يوسف ﻏﺎﺯﻱ، ﻣﺤﻤﺪ ﺳﻌﺪ ﻏﺎﺯﻱ وزوجته وطفليه.

وفي المعضمية استشهد جراء القصف بالسلاح الكيماوي، الذي استهدف تلك المنطقة ايضا، 4 فلسطينيين من عائلة منصور وهم:

- ناصر احمد منصور وزوجته منال مصطفى منصور والطفلين الشقيقين همام ناصر منصور، وعمر ناصر منصور

يذكر ان اكثر من 1300 شهيد قضوا، واصيب الالاف في ريف دمشق جراء عمليات قصف استخدمت فيها الاسلحة الكيماوية امس الاربعاء وفقا لما ذكره ناشطون ومستشفيات ميدانية تلقت اعدادا من ضحايا المجزرة المروعة.

انشر عبر