شريط الأخبار

السجن 35 عاما لجندي أمريكي لتسريبه وثائق عسكرية سرية

07:39 - 21 تموز / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أصدرت المحكمة العسكرية الأمريكية التي تحاكم الجندي الأمريكي، برادلي مانينغ، حكما عليه بالسجن لمدة 35 عاما بسبب تسريب مئات الآلاف من الملفات السرية إلى موقع "ويكيليكس".

وطالب الادعاء العام بإصدار حكم لمدة ستين عاما على مانينغ، آملا أن يكون الحكم لمدة طويلة رادعا لمن يفكر في تسريب معلومات سرية إلى وسائل الإعلام.

وستخصم مدة ثلاث سنوات ونصف السنة التي قضاها مانينغ رهن الاعتقال من مدة الحكم.

وقضت المحكمة العسكرية أيضا أن يُجرد مانينغ من الرتب العكسرية التي حصل عليها سابقا، وأن تخفض بعض مستحقاته المالية من وزارة الدفاع الأمريكية.

ولم يبد مانينغ تأثرا بالحكم لدى النطق به، علما أنه اعتذر الأسبوع الماضي بسبب المتاعب التي سبببها للولايات المتحدة وبسبب "النتائج غير المتوقعة" الناجمة عن تصرفاته.

واتهم مانينغ رسميا الشهر الماضي بعشرين تهمة، بما فيها التجسس والسرقة وانتهاك قوانين الإنترنت.

وكان مانينغ قد سرب مئات الآلاف من البرقيات الدبلوماسية والتقارير العسكرية إلى موقع "ويكيليكس" الذي يرأسه جوليان أسانج عندما كان في مهمة بالعراق.

وقال مانينغ في جلسة سابقة إنه سرب هذه الملفات السرية آملا في إثارة نقاش عام بشأن السياسة الخارجية للولايات المتحدة

انشر عبر