شريط الأخبار

الارهابي "فونزل": قَتِل 500 فلسطيني سيوقف اطلاق الصواريخ من غزة

05:54 - 21 حزيران / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

نقل موقع القناة السابعة "الاسرائيلية" الالكتروني اليوم الاربعاء، عن “فونزل” الطعن في السن والبالغ من العمر 100 عام قوله: “أنا لا أستطيع اليوم أن أقوال للجيش الاسرائيلي ماذا عليه ان يفعل، ولكني أشعر بالأسف لأننا لا نعالج هذه الظاهرة بالطريقة الصحيحة”.

“قتل 500 فلسطيني وعشرة قذائف مدفعية مقابل كل صاروخ يطلق من قطاع غزة سيجلب الهدوء”، هكذا عبر العميد المتقاعد “اسحق فونزل” الحاكم الاسرائيلي لقطاع غزة عام 1972، عن رأيه حول حل مشكلة استمرار إطلاق الصواريخ من القطاع على “إسرائيل”، خلال حفل أقيم أمس الثلاثاء لتقليده رتبة جنرال.

وأضاف العميد المتقاعد: “لقد كنت منذ عام 1970 حتى عام 1972 حاكماً عسكرياً لقطاع غزة وخلال هاذين العامين هدأت غزة بشكل تام، وعندما كانوا يلعبون الكرة أنا من كان يضرب الكرة الاولى، ولقد حصلت على جوائز وعندما انهيت مهمتي، وهناك أقيم لي 12 حفلة من أجل وداعي، ولكنهم اليوم يطلقون الصواريخ ونحن نرد عليهم من خلال سلاح الجو وقصف الانفاق، وهذا مؤسف ونحن نجلس في الملاجئ، فهل كتب علينا أن نجلس طوال حياتنا في الملاجئ؟”.

وأضاف “فونزل” متسائلاً ماذا يجب أن يكون الرد على كل صاروخ يطلقونه اليوم يجب علينا؟، وأجاب: أن نطلق مقابل كل صاروخ يطلقونه عشرة قذائف مدفعية من الدبابات، واذا قتلنا 500 منهم سوف يتوقفون حالاً وصدقوني لي تجربة كبيرة في هذا المجال لقد تعاملت مع العرب خمسة سنوات”.

وشغل “فونزل” منصب قائد الجبهة الجنوبية خلال حرب الاستقلال، وبعد الحرب أشرف على لواء الناحال، وعام 1953 قاد اسلحة المدرعات، وعام 1970 عين حاكماً عسكرياً على قطاع غزة، وفي عام 1954 وعده وزير الجيش الاسرائيلي في حينها “موشي ديان” بمنحه رتبة جنرال، ولكن ذلك لم يتم والان وبعد 60 عام تقريباً تم تنفيذ القرار.

 

انشر عبر