شريط الأخبار

الغصين:السلطة وراء إغلاق معبر رفح وأزمة حقيقية تنتظر قطاع غزة

09:49 - 20 كانون أول / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم


قال إيهاب الغصين المتحدث باسم الحكومة بغزة, إن الضغوطات التي تمارسها السلطة في رام الله على الجانب المصري، من أهم الأسباب التي أدت إلى إغلاق معبر رفح البري.

وأضاف الغصين في تصريح متلفز مساء امس، بأن ضغوطات السلطة على مصر دفعت باتجاه إغلاق المعبر الوحيد لحركة المسافرين من وإلى قطاع غزة.

وكشف عن أزمة حقيقية ستحل بغزة خلال الفترة المقبلة بعد إغلاق المعبر، خاصة في ظل حلول موعد بدء الجامعات والمدارس وإنتهاء إجازة الطلبة المغتربين للتعليم خارج القطاع.

وطالب المتحدث باسم الحكومة، الجانب المصري بأن تكون السيطرة على معبر نابعة من قرارات مصرية-فلسطينية بحتة ولا علاقة خارجية بها خاصة تلك الأروبية.

ويعدّ معبر رفح المنفذ الوحيد للمسافرين القادمين إلى قطاع غزة والمغادين منه، في ظل استمرار اغلاقه بشكل متكرر وذلك بعد الأحداث الدامية التي تشهدها مصر في معظم محافظاتها.

وكان ماهر أبو صبحة مدير عام الإدارة العامة للمعابر قد أكد أن الجانب المصري أبلغهم رسميا بإغلاق المعبر امس في كلا الاتجاهين بسبب الاوضاع الأمنية في شمال سيناء.

وأوضح أبو صبحة في تصريح صحافي صباح أمس السفر اليوم في حال تم فتح المعبر سيكون لنفس الحافلات المُرجعة منذ يومين.

انشر عبر