شريط الأخبار

رزقة : لن نقبل بتجديد اتفاقية "2005" لإدارة معبر رفح البري

11:00 - 18 تموز / أغسطس 2013

غزة - فلسطين اليوم

قال الدكتور يوسف رزقة المستشار السياسي لرئيس حكومة غزة "إن الحكومة لن تقبل العودة للعمل في معبر رفح البري وفقًا لاتفاقية 2005". وأكد أن المعبر يحتاج سيادة فلسطينية ومصرية بحتة، دون أي تدخل خارجي.

ورأى رزقة في تصريحات صحفية الأحد، أن عودة الأوروبيين وسلطات الاحتلال إلى العمل في المعبر وفقًا للاتفاقيات السابقة "استغلال سافر وغير مقبول للظروف التي تعيشها مصر، التي هي طرف أساسي بالإشراف على إدارة المعبر".

وذكر "أن ما تتحدث به وسائل إعلام عن إصرار قيادة السلطة في رام الله على العودة للعمل باتفاقية 2005، حديث غير وطني وغير أخلاقي".

وأضاف رزقة: "اتفاقية 2005 لإدارة المعبر ماتت، ولم تعد قائمة"، مشيرًا إلى أن هدفها الأساسي كان تضييق الخناق على الفلسطينيين بقطاع غزة.

وكانت صحيفة "الشرق الأوسط" نقلت عن مصدر في السلطة قوله :"إنها تدرس بخطوات غير مسبوقة تجاه قطاع غزة، ومنها إعادة حرس الرئيس إلى معبر رفح بالتنسيق مع مصر وإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية بدون حماس".

انشر عبر