شريط الأخبار

الأمير علي: سيكون هناك إجراءات ضد إسرائيل إذا رفضت الانصياع للفيفا

07:21 - 18 حزيران / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قال نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم 'الفيفا'، رئيس اتحاد غرب آسيا الأمير علي بن الحسين، إنه لا بد أن يكون هناك إجراءات ضد إسرائيل إذا واصلت رفضها الانصياع لقوانين 'الفيفا'.

وأوضح الأمير خلال مؤتمر صحفي عقد في مقر اتحاد كرة القدم  بالرام شمال القدس المحتلة قبل افتتاح تصفيات بطولة غرب آسيا للناشئين التي تستضيفها فلسطين، اليوم الأحد، أن إسرائيل ما زال أمامها فرصة أخيرة قبل تجميد عضويتها في الفيفا بسبب ممارساتها وإجراءاتها السابقة والمستمرة ضد الرياضة والرياضيين في فلسطين.

وشدد على ضرورة أن تعرف إسرائيل أن هناك حق للشباب والشابات في فلسطين لممارسة الرياضة كغيرهم من شعوب العالم، لافتا إلى أن هناك اجتماع في الشهر المقبل للفيفا بحضور رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر، سيتم خلاله العمل على حل الإجراءات والمعيقات الإسرائيلية.

 واعتبر نائب رئيس الاتحاد الدولي أن إقامة البطولة على أرض فلسطين هو مصدر فخر وعز للفلسطينيين الذين يمتلكون الحق بموجب قوانين الفيفا لتنظيم مثل هذه البطولات على أرضهم.

بدوره، قال رئيس اتحاد كرة القدم اللواء جبريل الرجوب، إن البطولة ما كانت لتنظم في فلسطين لولا جهود الأمير علي واتحاد غرب آسيا، واتحادا الإمارات والعراق الذين تحمل لاعبوهم الكثير لإنجاح البطولة، خاصة أنهم تعرضوا ومنتخب الأردن للحجز على المعبر لحوالي ست ساعات.

وأكد أن  اتحاد كرة القدم سيواصل المطالبة بحقوقه في استضافة وتنظيم مختلف الفعاليات والبطولات على أرضه كحق له وليس منة من أحد، لافتا إلى أنه سيكون هناك مطالبة من الاتحاد لمعاقبة إسرائيل وأنه لا وجود في منظومة الفيفا لمن لا يحترم قوانين وميثاق الاتحاد الدولي واللجنة الاولمبية.

من جهته، أوضح الأمين العام لاتحاد غرب آسيا فادي زريقات، أن البطولة تقام للمرة الرابعة ولأول مرة تقام على أرض فلسطين بمشاركة 4 منتخبات عربية، موضحا أنها تأجلت لعدة أيام بسبب إجراءات وممارسات الاحتلال الإسرائيلي، إلا أنه وبجهود رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ميشيل بلاتيني والأمير علي تمت إقامتها في فلسطين.

انشر عبر