شريط الأخبار

المدارس "الإسرائيلية" ترفض استيعاب اليهود الشرقيين لأسباب عنصرية

11:45 - 18 تموز / أغسطس 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

ذكرت صحيفة معاريف اليوم الأحد عبر موقعها الالكتروني، أن حوالي 200 طالبة يهودية من أصول شرقية "السفرديم" لن يتمكن من الالتحاق بالعام الدراسي القادم في "إسرائيل" بسبب التفرقة العنصرية.

وأشارت الصحيفة الى أن إقصاء الطالبات يتم بشكل متعمد من خلال إخضاعهن لاختبارات قبول صعبة في المؤسسات التعليمية، بينما يتم قبول نظراتهن من اصول غربية "الاشكناز" على الرغم من رسوبهن في الاختبارات.

وأوضحت الصحيفة أن هذا العدد من الطالبات يتركز في ثلاث مناطق القدس ومودعين وبنى باراك، حيث كان من المفترض ان يتم استيعابهن في المؤسسات التعليمية قبل ثلاثة شهور، وهناك تقديرات تقول ان هناك الكثير من الطالبات سيحرمن الاستيعاب خلال العام الدراسي القادم.

وعلى الرغم من ذلك لفتت الصحيفة الى أن المؤسسات التعليمية في المناطق المذكورة استوعبت فقط 30% من الطالبات اليهوديات ذوات الاصول الشرقية وهي الحصة المفترض استيعابها من هذا الوسط بعد أن خضعن لاختبارات قبول صعبة جداً.

ومن جهته أرسل "أشير ميشاى" عضو المجلس البلدي من حركة شاس في بلدية الاحتلال بالقدس برسالة الى وزارة التعليم أشار فيها الى أن العشرات من الطالبات اليهوديات من اصول شرقية سيبقين من غير استيعاب في العام الدراسي القادم.

ووفقاً للصحيفة فقد توجهت الطالبات الى لجنة الاستئناف التي شكلتها وزارة التعليم الاسرائيلية حيث تم ابلاغهن انه تم رفضهن بسبب رسوبهن في اختبارات القبول ولم تكلف اللجنة نفسها في فحص كيفية استيعاب طالبات من أصول غربية رسبن في نفس الاختبارات .

انشر عبر