شريط الأخبار

الاحتلال: المفاوضات مع الفلسطينيين لم تحسن علاقتنا مع الاتحاد الأوروبي

06:32 - 16 حزيران / أغسطس 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أعرب نائب وزير الخارجية الإسرائيلي، زئيف إيلكن عن اعتقاده بأن المفاوضات مع الفلسطينيين لن تقود بالضرورة إلى تحسين العلاقات بين "إسرائيل" ودول الاتحاد الأوروبي، وقد لا تدفع بدول الاتحاد إلى تجميد قراراتها الأخيرة بشأن تجميد الاستثمارات الأوروبية في المستوطنات.

وقال إيلكن في حديث مع موقع واللا العبري: "إن من اتخذ القرار في الاتحاد الأوروبي اختار هذا التوقيت، من استئناف للمفاوضات مع الفلسطينيين بقصد الضغط على "إسرائيل" إبان المفاوضات السياسية بالذات. وهذا يدحض كليا الادعاء بأن الدخول في العملية السياسية سيقلل من الضغط الدولي على "إسرائيل"، فنحن نشهد في الأسابيع الأخيرة أن العكس من ذلك هو الصحيح".

وقال الموقع إن إيلكن أدلى بهذه التصريحات في الوقت الذي يقوم به بزيارة رسمية لدول أمريكا اللاتينية، وخاصة البرازيل وأورغواي، التي أعلنت أمس عن قرارها بإعادة فتح سفارتها في تل أبيب. ولفت الموقع إلى أنه في الوقت الذي تواجه فيه "إسرائيل" عزلة وجمودا في علاقاتها مع دول الاتحاد الأوروبي فإن دولا في أمريكا اللاتينية تعيد تحسين علاقاتها مع "إسرائيل"، وتسعى، بحسب ما نقله الموقع عن إيلكن إلى الوصول لأعلى درجة ممكنة من التعاون مع إسرائيل وفي كافة المجالات.

انشر عبر