شريط الأخبار

مقتل شخصين في تجدد عمليات القنص بطرابلس

11:01 - 16 حزيران / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أدت عمليات القنص بين منطقتي جبل محسن وباب التبانة الى سقوط قتيلين هما محمد شعبان عباس الملقب بالشحرور، وآخر من آل عشوش".

 يأتي ذلك بعد "انفجار عبوة يدوية الصنع تزن ٢٠٠ غرام في محلة مستديرة المينا في طرابلس دون وقوع إصابات". 

وقد نفى أهالي التبانة قيامهم باطلاق النار على جبل محسن مما أدى الى مقتل أحد الاشخاص وأكدوا أن الجيش موجود بمنطقتهم وأنه الحكم بهذا الموضوع". 

وكان أعلن قائد سرية درك طرابلس العميد بسام الأيوبي الخميس اطلاق حملة لملاحقة المسلحين في طرابلس والذين يقومون باطلاق النار في الهواء او بالاعتداء على المواطنين وممتلكاتهم. 

وفي هذا السياق، صدر عن قيادة الجيش - مديرية التوجيه بياناً أشار الى أنه "عند الساعة ٢١,٠٠ وعلى اثر سماع دوي انفجار في محلة مستديرة المينا - طرابلس، توجهت دورية من الجيش الى المكان مع الخبير العسكري المختص، حيث تبين ان الانفجار ناجم عن عبوة يدوية الصنع زنة ٢٠٠ غرام، من دون تسجيل اي اصابات في الارواح". 

وأضاف البيان أن "الشرطة العسكرية قد تولت التحقيق في الحادث باشراف القضاء المختص لكشف ملابساته". 

وقتل شخص وجرح اثنان اخران بالرصاص بعد ان اطلق مسلحون النار على جموع مساء الخميس في حديقة بطرابس، حسب ما اعلن مصدر امني. 

انشر عبر