شريط الأخبار

منتدى الإعلاميين يدين قتل الأمن المصري 7 صحفيين خلال تغطيتهم الاعتصامات السلمية

09:16 - 15 تموز / أغسطس 2013

غزة - فلسطين اليوم

ادان منتدى الإعلاميين الفلسطينيين إقدام قوات الأمن المصرية على قتل سبعة صحفيين وكتاب على الأقل، وإصابة واعتقال آخرين، خلال قمع الاعتصامات السلمية المؤيدة لشرعية الرئيس المصري محمد مرسي.

وحسب المعطيات المتوفرة لمنتدى الاعلاميين، فقد قتل سبعة صحفيين وكتاب على الأقل وأصيب العشرات، فيما اعتقل عدد آخر جراء إطلاق القوات المصرية النار بشكل عشوائي خلال فض الاعتصامات السلمية المؤيدة للشرعية .

وبحسب المعلومات المتوفرة لمنتدى الاعلاميين فقد شملت قائمة الشهداء من الصحفيين كل من :

1)    المصور الصحفي بقناة سكاي نيوز البريطانية Mick Deane  وقتل خلال تغطيته أحداث رابعة العدوية في القاهرة، وهو الذي  شارك في تغطية حرب غزة الأخيرة من داخل القطاع .

2)    الصحفي أحمد عبدالجواد الذي يعمل بقسم الاخبار بقناة ‏أحرار25 و مصر25.

3)    الصحفية حبيبة أحمد عبد العزيز من صحيفة "جولف نيوز" الإماراتية.

4)    الكاتبة الصحفية أسماء صقر، المختصة بمعالجة القضايا الأسرية والاجتماعية من منظور إسلامي.

5)    مصور شبكة رصد الاعلامية مصعب الشامي، وقتل أثناء تغطيته قمع اعتصام رابعة أيضاً.

6)    المصور الصحفي آدم محمد آدم مصور كاميرا المنصة في رابعة العدوية.

7)    الاعلامي أحمد هلال.

وأكدت جهات رسمية إصابة مصور شبكة الجزيرة محمد الزكي أثناء تأدية عمله، كما أصيبت مراسلة وكالة رويترز، فيما يجري الحديث عن العديد من الإصابات الأخرى التي لم يتم حصرها حتى الآن، إلى جانب عدد من المعتقلين بينهم مراسل قناة الجزيرة عبد الله الشامي ، بالرغم من حديث قوات الأمن عن توفير مخرج آمن للموجودين في الميدان ، كما منعت عدد كبير من الصحفيين من الوصول الى أماكن الأحداث .

وقد سبق ذلك اقتحام مكتب قناة القدس في القاهرة واعتقال أحد العاملين فيها ومصادرة الأجهزة والمعدات التي في المكتب .

وعبر منتدى الاعلاميين عن بالغ ألمه وحزنه من سيل الدماء المصرية الغالية  ويقدم تعازيه للشهداء وأسر الضحايا، فانه يؤكد على ان الاعلاميين ليسوا طرفا في الصراع السياسي ودورهم المهني يتطلب منهم نقل الحقيقة مهما كانت بكل تجرد ومهنية وعلى الجميع احترام حقهم ودورهم الأخلاقي والصحفي .

وادان المنتدى بشدة هذه الأحداث وقتل الصحفيين ، التي جاءت في إطار سياسة استهداف مباشرة ومنع كامل لوسائل الإعلام المختلفة من العمل بحرية والتشويش على القنوات الفضائية لمنعها من التغطية الشفافة للأحداث الجارية، مؤكدا ان ذلك ياتي في إطار التعتيم على الجرائم، التي ترتكبها قوات الأمن بحق المعتصمين السلميين.

وطالب منتدى الاعلاميين الجهات المختصة بفتح تحقيق شفاف في جرائم قتل الصحفيين واستهدافهم ، وتقديم المسئولين عن ارتكابها إلى محاكمة عادلة .

انشر عبر