شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي : لم نفوض أحداً بالتفاوض مع الاحتلال

11:48 - 13 حزيران / أغسطس 2013

غزة - فلسطين اليوم

جددت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، رفضها كل أشكال التفاوض مع العدو الصهيوني. مؤكدة عدم شرعية المفاوضات.

وقال داود شهاب المتحدث باسم الحركة في تصريح مكتوب وزعه المكتب الإعلامي للحركة: "إن الجهاد ترفض المفاوضات وتعتبرها غطاء لتصفية القضية الفلسطينية".

ونفى شهاب أن تكون الحركة قد فوضت أحداً بالتفاوض مع الاحتلال الصهيوني، مؤكداً أن هذا يتعارض مع نهج الحركة ورؤيتها.

وأشار إلى أن الحركة كان لها تحفظات عديدة على ورقة الأسرى واعترضت على كثير من البنود الواردة فيها.

وبيّن المتحدث الرسمي باسم الجهاد أن الحرص على التوافق الوطني لا يعني أبداً المساس بالثوابت الوطنية، وقال: "هناك اليوم إجماع وطني وشعبي رافض لاستئناف المفاوضات والأولى الالتزام بهذا الإجماع وعدم اختلاق المبررات للالتفاف عليه".

 

 

 

انشر عبر