شريط الأخبار

عائلة بغزة ضحية للسيارات المستأجرة

12:41 - 12 حزيران / أغسطس 2013

غزة - فلسطين اليوم

لم يتوقع الشاب رمزي ابو كميل 31 عاماً ان يكون إصراره أول ايام عيد فطر على اصطحاب "والدته" الحاجة المسنة , للخروج برفقه عائلته لإشرابها المرطبات ان تكون المرة الاخيرة التي يرى فيها والدته , وان "يفقدها "ويصاب كل افراد عائلته بحادث سير جلل , ويبقى هو في حالة خطيرة لا يعرف سبب ما أصابه سوى دفع فاتورة طيش شباب مستأجرين لأحدى السيارات التي أصدمت بسيارته ودمرت حياته. .

السيدة خضرة محمد أبو كميل (70 عاما) توفيت على الفور, لكبر سنها جراء اصطدام سيارتين، بين منطقتي البيدر وكريزي ووتر بارك جنوب غرب مدينة غزة .

الحادث اصاب الجميع فزوجة رمزي الحامل أصيبت بجراح , ولكن مصير أخت رمزي وطفليه الصغيران ليس أفضل حالاً فكانت الإصابات والكسور في جميع أنحاء جسدهم , فتبدل حالهم من فرحة العيد الى المكوث في المشفى حتى يتشافوا من إصابات يخشى ان تبقى ملازمة لهم.

وفقا لأنباء وصلت "فلسطين اليوم" من العائلة ان السيارة التي تسببت بالحادث هي مستأجرة من مجموعة شباب ولا يوجد لديهم رخصة ايضاً , وتم القاء القبض عليهم من قبل الشرطة ولم تتضح العقوبة التي ستنزل بهم بعد ان أضاعوا عائلة بأكملها.

حوادث السير كانت طيلة أيام العيد وغيرها من الايام العادية ولكن الشئ الملفت والذي أثار حفيظة العديد من المواطنين خلال عيد الفطر الحالي انتشار السيارات المستأجرة بين الشباب , وقيامهم بحركات بهلونية وكأن شوارع القطاع خالية لهم فقط   .

أكثر الحوادث تاني يوم

د.أيمن السحباني مدير قسم الإسعاف والطوارئ بمستشفى الشفاء ,قال ان أقسام الرعاية والأولية والطواقم الطبية لم تتوقف عن استقبال كافة الحالات التي تصل مستشفى الشفاء خلال ايام عيد الفطر , مشيراً إلى ان إجمال الحالات التي وصلت خلال العيد 500 مصاب جراء حوادث متفرقة من حوادث سير أو سقوط من علو أو من درج أو جروح وغيرها من الحالات .

وعن حوادث السير فقال الدكتور السحباني " ان أول أيام عيد الفطر شهد الحادث الذي أدى الي وفاة المسنة أبو كميل , وإصابة 5 آخرين من العائلة , في حين شهد اليوم الثاني ارتفاع في حوادث السير نتيجة انتشار المواطنين , في الشوارع والمنتزهات حيث كانت عدد حوادث السير ثاني يوم 23 حادث تم إدخال 4 حالات فقط للمبيت .

وعن اليوم الثالث بلغت عدد الحوادث 5 حوادث , مشيراً الى ان حالات اقسام الطوارئ كانت مستنفرة طول العيد .

إجراءات صارمة ستتخذ ضد المستأجرين والمؤجرين

ومن جانبه أكد المقدم علي النادي مدير الإدارة العامة لشرطة المرور, ان العيد لم يكن عادياً هذا العام من شدة ازدحام المواطنين , والسيارات , مؤكداً ان شرطة المرور كانت تعمل بساعات متواصلة تنفيذاً لخطة الطواري التي تم وضعها لتلافي الازدحامات من بداية العشر الأواخر من رمضان .

 وأشار النادي الي الحوادث التي وقعت بسبب السيارات المستأجرة , الى ان هناك حوادث وقعت من السيارات المستأجرة , والشرطة تابعت الامر , كون ان هناك شكاوي وصلت وتم التعامل معها , مؤكدأ ان  هناك عدد من الموقفين على ذمة التحقيق وحجز عدة مركبات بخصوص قيادة السيارات المستأجرة وبطريقة غير قانونية .

 وأشار الى ان الاحداث التي وقعت خلال العيد , ستصدر قرارات من الشرطة خلال الايام القادمة بخصوص المكاتب المستأجرة , ومتابعة اكبر من السابق  إضافة الي اتباع إجراءات صارمة بحق كل من يحالف التعليمات لتفادي أي خروقات من سائقي ومستأجري السيارات .

انشر عبر