شريط الأخبار

معاريف: بن إليعازر يقرر المنافسة على رئاسة إسرائيل

07:16 - 11 تشرين أول / أغسطس 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

نشرت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية حديثا أجراه عضو الكنيست الأكبر سنا بين أعضاء الكنيست بنيامين بن إليعازر مع ناشط سياسى إسرائيلى روى فيه للمرة الأولى عن جهوده التى يبذلها فى الأشهر الأخيرة من أجل تحقيق حلمه والتنافس على رئاسة إسرائيل.

وقال بن إليعازر إن الدعم الذى يحظى به واسع ويتضمن كافة الأحزاب، إضافة إلى الأحزاب المعروفة بدعمها الطبيعى، مثل حزب "العمل"، و"ميرتس"، والأحزاب العربية، مضيفا أنه من المتوقع أن يصوت لصالحه أيضا أعضاء الكنيست من "شاس" الدينى المتشدد.

وأوضحت معاريف أن الجزء الأكثر مفاجأة فى أقواله يتعلق بالحزبين الكبيرين فى الائتلاف، مشيرة إلى أن نصف أعضاء الكنيست من "اليكود" وثلاثة أرباع أعضاء الكنيست من حزب "هناك مستقبل" يدعمونه.

وتعد الانتخابات الرئاسية انتخابات سرية، وما من طريقة لمعرفة كيف صوت كل عضو كنيست، ولكن أقوال بن إليعازر توفّر نظرة خاطفة إلى حجم المحادثات والاتصالات التى يجريها مع أعضاء الكنيست فى الأشهر الأخيرة. 

وأشارت معاريف إلى أن بن إليعازر التقى مؤخرا بنحو 100 عضو كنيست، من كافة الكتل، وكذلك مع الزعيم الروحى لحركة " شاس"، الحاخام عوفديا يوسف.

ولفتت مصادر رفيعة المستوى فى الائتلاف الحكومى إلى احتمال وصول بن إليعازر إلى المنصب، وعدم مواجهته لأى معارضة من أى اتجاه

الجدير بالذكر أن بن إليعازر ولد فى مدينة "البصرة" فى العراق، وكان اسمه فى طفولته، فؤاد، وتحول إلى بنيامين بعد أن جاء إلى إسرائيل فى عام 1950، وعلى الرغم من أنه كان يحلم برئاسة حزب "العمل"، بعد أن ناب عنه سنوات كثيرة فى العمل السياسى، وكان وزيرا للدفاع، إلا أن الأمر لم يتحقق، وقد عارض معظم أعضاء الكنيست من كتلة "العمل" فى عام 2011 تعيينه رئيسًا للحزب.

وقد تم إدراج بن إليعازر فى قائمة حزب "العمل" برئاسة شيلى يحيموفيتش فى الانتخابات الأخيرة فى المركز الخامس، ولكونه أكبر أعضاء الكنيست سنًا فى المجلس الحالى، فقد تولى منصب رئيس الكنيست من الناحية الفعلية لفترة وجيزة.

انشر عبر