شريط الأخبار

الأحرار: قرار الكنيست بفتح أبواب الأقصى أمام الصهاينة إعلان "حرب على الإسلام"

05:16 - 11 تشرين ثاني / أغسطس 2013

غزة - فلسطين اليوم


 اعتبرت حركة الأحرار الفلسطينية أن الاقتحامات المتزايدة وقرار لجنة الداخلية في الكنيست الصهيوني بفتح أبواب المسجد الأقصى أمام قطعان الصهاينة بمثابة إعلان حرب على الإسلام.

وقالت الأحرار في بيان وصل وكالة "فلسطين اليوم" نسخة عنه: "قرار الكنيست بفتح أبواب الأقصى أمام الصهاينة يفرض تحرك جاد من الأمة الإسلامية, داعيةً لهبة جماهيرية واسعة وفاعلة لحماية المسجد الأقصى من اعتداءات المستوطنين".

وأكدت الحركة على أن العودة للمفاوضات هو الذي دفع الاحتلال ليتمادي بهذه الجرائم بحق شعبنا الفلسطيني ومقدساته, وحذّرت من استمرار المخططات الاستيطانية والتهويدية والتدنيس للمقدسات، مستغربةً في الوقت ذاته "الصَّمت والتواطؤ الدولي والتقاعس العربي والإسلامي أمام تلك الجرائم الصهيونية المتواصلة.

 وطالبت الحركة بضرورة عدم استفزاز المقاومة وشعبنا بهذه القرارات والاقتحامات المتزايدة للمسجد الأقصى،داعية أهلنا في المدينة المقدسة و48 للدفاع والتصدي لقطعان المستوطنين والتواجد باستمرار والمرابطة فيه.

ودعت الحركة السلطة لوقف التنسيق الأمني وإطلاق يد المقاومة للدفاع عن المسجد الأقصى وأهلنا فيه, كما ودعت الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين والجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي وكل أحرار العالم للتدخل لحماية المسجد الأقصى من المخططات المبرمجة والتي تهدف لهدمه وبناء ما يسمى الهيكل المزعوم على أنقاضه.

 

 

انشر عبر