شريط الأخبار

الأسير علي نزال المحكوم بـ 20 سنة يرزق بطفله شريف

08:43 - 11 تشرين أول / أغسطس 2013

رام الله - فلسطين اليوم

ترقب عائلة الأسير علي نزال، الذي دام نحو ثمانية أشهر توقف، مع ساعات بعد ظهر السبت، حيث انجبت زوجة الأسير سلام نزال مولادها شريف بعد تمكن زوجهاالأسير من تهريب النطف الخاصة به من سجن ريمون الاحتلالي.

المستشفى العربي التخصصي في نابلس كان هادئاً قبل دخول زوجة الأسير علي نزال، التي وضعت طفلها شريف بشكل طبيعي، وقد سمعت صرخاته في أقسام المستشفى بولادة مبكرة من الشهر الثامن.

الوالدة سلام  قالت في تصريحات اذاعية  "إرادة الله أكبر من كل شيء،لا أستطيع أن أتصور مشاعر زوجي الآن في السجون وابنه يرى النور"، بكاء الفرح والحسرة في آن لم يفارقاها".

الاسير نزال المحكوم بـ 20 عاماً أمضى منها 10 سنوات في السجون الإسرائيلية، وله ثلاث ينات؛ جنان، ودانيا، ونور، اليوم يتوج حلمه بطفله شريف.

الحركة الفلسطينية الأسيرة سجلت إنجازاً آخر في نضالها ضد مصلحة السجون الإسرائيلية بعد أن تمكنت عائله نزال من قلقيلة من الانجاب رغم قيود السجون.

من جانبه، مدير مراكز رزان المتخصص في علاج العقم وأطفال الأنابيب الدكتور سالم أبو خيزران قال لمراسلنا "لدينا 23 حالة حمل لزوجات أسرى، وزوجة الأسير نزال تعتبر الحالة الثالثة التي نجحت في الإنجاب وبشكل طبيعي".

ونوه أبو خيزران إلى أن الأسابيع القادمة سوف تشهد العديد من حالات الولادة لزوجات أسرى، من ضمنهم زوجة أحد الأسرى القدامى ما قبل أوسلو.

وأوضح أن فترة الحمل استمرت ثمانية أشهر، وأن صحة الجنين والأم ممتازة.

من جانبه، أكد مدير وزارة الأسرى في نابلس سامر سمارو أن الوزارة تعمل على أن يكون الإنجاب للأسرى حق طبيعي، وأن تكون عملية التلقيح عملية منتظمة ولكافة الأسرى.

انشر عبر