شريط الأخبار

نتنياهو يخضع لعملية جراحية في البطن

08:28 - 11 تموز / أغسطس 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أدخل رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو الليلة إلى مستشفى هداسا عين كارم بالقدس إثر شعوره بألم في بطنه، وقرر الأطباء إجراء عملية فتق البطن، ليمكث نتنياهو على الأقل حتى ساعات بعد ظهر اليوم الأحد في المستشفى.

وذكر بيان صادر عن مكتب نتنياهو أن الفحص الذي أجرى له بمشاركة طبيبه الخاص الدكتور تسفيكا باركوفيتش اكد حاجته إلى جراحه لفتق البطن، مشيراً إلى أن العملية قد تستغرق ساعة وسيعطى نتنياهو تخديراً موضعياً إلا أن هناك احتمالا لأن يعطى تخديرا عاما يتسبب بغيابه عن الوعي.

كما أفاد البيان الصادر عن مكتب نتنياهو أن جلسة الحكومة "الإسرائيلية" الأسبوعية ستؤجل إلى يوم آخر، في حين سيتراس وزير الجيش موشيه يعالون اللجنة الوزارية المكلفة بالافراج عن الأسرى الفلسطينيين التي ستنعقد كما كان مقررا في وقت سابق.

وقال مكتب نتنياهو إنه في حال احتاج رئيس الوزراء إلى تخدير عام يؤدي إلى غيابه عن الوعي فإن وزير الجيش موشيه يعالون سيتولى مهام رئيس الوزراء مؤقتا ويتعين عليه اخذ موافقة الوزراء عبر الهاتف على تولي هذه المهمة.

وفي وقت سابق هاجم نتنياهو الرئيس محمود عباس والسلطة الفلسطينية واتهمهم بالتحريض المستمر ضد إسرائيل حتى بعد الإعلان عن استئناف المفاوضات المباشرة.

وجاء في رسالة بعثها نتنياهو إلى وزير الخارجية الأميركي جون كيري أن "لا تناغم بين التحريض والسلام وأن السلطة الفلسطينية تشجع مواطنيها على معاداة إسرائيل بدلاً من تربيتهم على التعايش السلمي".

ولفتت الرسالة إلى أقوال الرئيس عباس مؤخراً حول خلو الدولة الفلسطينية بعد قيامها ولو من إسرائيلي واحد بالإضافة إلى ما قاله مذيع للتلفزيون الفلسطيني الرسمي من أن الدولة الفلسطينية تمتدّ من راس الناقورة وحتى إيلات.

انشر عبر