شريط الأخبار

حذرت من تقسيم زماني ومكاني للقدس

"الجهاد الإسلامي" تدعو لهبة جماهيرية وشد الرحال للمسجد الأقصى

09:29 - 10 تشرين أول / أغسطس 2013

غزة - خاص - فلسطين اليوم

دعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين لشد الرحال إلى المسجد الأقصى والرباط في ساحاته للدفاع عنه من العصابات الصهيونية خاصة في ظل الدعوات الصهيونية باقتحامه

وقال الشيخ خضر حبيب القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في تصريح لمراسل فلسطين اليوم أن المدينة المقدسة والمسجد الأقصى يتعرض لأكبر حملة تهويد وتهديد من قبل اليهود الصهاينة وغلاة المستوطنين الأمر الذي يتطلب من أهلنا في مدينة القدس وفلسطيني عام 84 بالتواجد المكثف والرباط في باحات المسجد الاقصى للدفاع عنه .

ودعا الشيخ حبيب لأوسع هبة جماهيرية للدفاع عن القدس والمسجد الأقصى خاصة في ظل التهديدات المستمرة لمدينة القدس ومحاولة اليهود فرض واقع جديد عليه بتقسيمه زمانيا ومكانيا بين المسلمين واليهود على غرار الحرم الإبراهيمي في الخليل.

وكانت "منظمات ومؤسسات المعبد المزعوم" دعت إلى عن عودة الاقتحامات اليومية للمسجد الأقصى اعتباراً من صباح يوم غدٍ الأحد (11-8)، ودعت هذه المنظمات كل أفرادها لاقتحام الأقصى، لتعويض أيام الغياب وشكر الرب على ذلك.

وقال الشيخ حبيب آن الأوان لإعادة اللُحمة الوطنية الفلسطينية، مؤكداً ضرورة الدعم الإسلامي والعربي، للمسجد الأقصى المبارك الذي يخص مليار و600 ألف مسلم وليس فقط الفلسطينيين منهم'.

وأكد الشيخ حبيب أن العرب منشغلين في قضاياهم الداخلية لذلك يجب ان يعتمد الفلسطينيون على أنفسهم في التصدي للمستوطنين الصهاينة وحملات التهويد والحفريات التي باتت تهدد بنيان المسجد الأقصى مبينا ان الأقصى في خطر ويجب ان تتظافر الجهود للتصدي للمؤامرة الصهيونية التي تستهدفه .

ومن المتوقع أن يشهد المسجد الاقصى اقتحامات مكثفة للمستوطنين خلال الايام القادمة، خاصة مع اقتراب موسم الأعياد اليهودية في الشهر القادم.

انشر عبر