شريط الأخبار

وفد فتحاوي يتوجه من الضفة إلى غزة لبحث ملف المصالحة الفلسطينية

08:41 - 10 حزيران / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قال "أمين مقبول" أمين سر المجلس الثوري لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) اليوم (السبت)، أن وفداً من الحركة سيتوجه من الضفة الغربية إلى قطاع غزة خلال أيام في إطار جهود تحقيق المصالحة الفلسطينية.

وأضاف مقبول في تعليق لـ"سلاب نيوز"، "هناك عدد من أعضاء اللجنة المركزية والمجلس الثوري لحركة فتح سيتوجهون إلى قطاع غزة، بهدف التواصل مع شعبنا وكل القوى والفصائل الفلسطينية في القطاع".

وأوضح مقبول أن الزيارة ستتم خلال الأيام القليلة القادمة عبر معبر بيت حانون/ أيرز، مشيراً إلى أن هذه الزيارة ليست الأولى للوفد.
وأشار إلى إمكانية عقد لقاءات مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس(.، وإن كان الوفد سيبحث ملف المصالحة وموعد تشكيل الحكومة المتفق عليه خلال الأيام القادمة، وقال: "كل المواضيع ممكن نفتحها، وإذا فتح هذا الموضوع راح يتم نقاشه".

إلى ذلك، أشار مصدر مطلع في الحركة إلى أن الوفد الذي سيتوجه إلى قطاع غزة بعد عيد الفطر السعيد "وسيبحث موضوع التراشق الإعلامي وموضوع الوثائق الذي نشرته حركة حماس مؤخراً".

وقال المصدر أن "الوفد سيبحث إعادة تفعيل ملف المصالحة الفلسطينية بجهود فلسطينية وبمشاركة كافة الفصائل الفلسطينية، لاسيما في ظل الوضع الداخلي الذي تعاني منه مصر وأدى إلى توقف اللقاءات".

وكانت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) اتهمت مؤخراً، حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، بالتورط في حملة التحريض ضدها في وسائل الإعلام المصرية، وهو ما نفته الأخيرة واعتبرته "أكاذيب".

وتشهد جهود إنهاء الانقسام الفلسطيني تعثُراً متكرراً رغم الجهود المصرية والقطرية التي تبذل.
وتوصلت حركتي (فتح وحماس) لاتفاقيتين للمصالحة إحداهم برعاية مصرية، وأخرى برعاية قطرية تتضمن تشكيل حكومة مستقلة تحضر للانتخابات العامة وإعادة إعمار قطاع غزة المدمر نتيجة الحرب الإسرائيلية عام 2008.

انشر عبر