شريط الأخبار

خلال احتفال بيوم القدس العالمي..

مسئول في الجهاد بلبنان: شعبنا سيُفشل كل مشاريع تصفية القضية الفلسطينية

03:53 - 06 تشرين أول / أغسطس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

دعا مسؤول العلاقات السياسية في حركة الجهاد الإسلامي في لبنان، شكيب العينا، العرب والمسلمين للوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني من أجل استرداد المسجد الأقصى المبارك من أيدي الصهاينة.

وأكد العينا، أن حركته ﻻ تقبل التنازل عن حبة تراب من أرض فلسطين، رافضاً كل المشاريع التي من شأنها تصفية القضية الفلسطينية التي يروج لها بعض العرب، خاصة مشروع برافر لتهجير عرب النقب رغم الرهان الخاسر للبعض في ذلك.

جاء ذلك خلال إحياء مناسبة يوم القدس العالمي الذي أقامته القوى الوطنية اللبنانية والفلسطينية مساء الاثنين في وادي الزينة في محافظة جبل لبنان.

وعلى صعيد آخر، رفض العينا، كل أشكال الفتنة المذهبية، داعياً الجميع إلى الوحدة في سبيل تحرير فلسطين التي تجمع ولا تفرق.. كما أشار إلى أن المخيمات الفلسطينية في لبنان ستبقى قلاع من أجل العودة إلى فلسطين.

من جهته أكد عضو المجلس السياسي في حزب الله، عطاء الله حمود، أن حزب الله يعتبر فلسطين هي ملك الشعب الفلسطيني وغير مسموح ﻷحد التنازل عنها مهما كان وكل من يواجه المشروع الصهيوني في المنطقة هو مع فلسطين، قائلاً :"أننا نرفض الفتنة وسنبقى إلى جانب الشعب الفلسطيني في مواجهة العدو الصهيوني مهما كانت النتائج، وعهداً أن نبقى إلى جانبكم حتى التحرير".

من جانبه أكد وليد عماش مسئول جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية، أن قضية القدس في خطر. مشيراً إلى أنها أرض اﻷنبياء والمرسلين وهي "خير دليل على أنها القضية المركزية للأمة التي يجب علينا أن نتوحد من أجل تحريرها".



احتفال في لبنان بيوم القدس العالمي

احتفال في لبنان بيوم القدس العالمي

احتفال في لبنان بيوم القدس العالمي

انشر عبر