شريط الأخبار

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تدعم جامعة الاستقلال

04:09 - 04 حزيران / أغسطس 2013

رام الله - فلسطين اليوم

قامت مجموعة الاتصالات الفلسطينية بدعم جامعة الاستقلال / الأكاديمية الفلسطينية للعلوم الأمنية ، و ذلك من خلال تمويل شراء جهاز خاص بالمختبر الجنائي التابع للجامعة، ووقع اتفاقية الدعم كلاً من تيسير عبد الله رئيس جامعة الاستقلال وعماد اللحام مدير إدارة العلاقات العامة في مجموعة الاتصالات الفلسطينية،  وذلك في مقر الجامعة في أريحا ، و بحضور رائد عواد مدير المسؤولية الاجتماعية في مجموعة الاتصالات، ومحمد صعايدة مدير دائرة العلاقات العامة في جامعة الاستقلال.

وقال عماد اللحام مدير إدارة العلاقات العامة في مجموعة الاتصالات " نسعى في مجموعة الاتصالات ومن خلال المسؤولية الاجتماعية إلى دعم جميع قطاعات المجتمع وتعزيز القدرة الإدارية للمؤسسات الحكومية والأهلية وتحسين بيئة العمل و تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين،ويأتي ذلك ضمن رؤيتنا و توجهنا نحو تحقيق التنمية المستدامة، حيث قمنا بإطلاق و تنفيذ  العديد من المشاريع و البرامج التنموية في مجال تعزيز قطاع التعليم و الشباب  تكنولوجياً ونشر المعرفة الرقمية في المجتمع الفلسطيني".

و أضاف اللحام نحرص دائما على الشراكة مع القطاع الحكومي، وتعتبر مساهمتنا  في شراء الجهاز الخاص بالمختبر الجنائي هو خطوة جديدة ستساهم  في تطوير قطاع المباحث الجنائية بما يخدم امن و مصلحة الوطن والمواطن، مضيفاً كما تعهدنا بالاهتمام بتطوير التكنولوجيا المرتبطة بقطاع التعليم،  من اجل تطوير وسائل البحث العلمي التي تزيد من فرص التفوق و النجاح و توسيع المعرفة . 

وشكر د.تيسير عبد الله رئيس جامعة الاستقلال مجموعة الاتصالات على اهتمامها بدعم القطاع الأمني الحكومي، و على تمويلها لشراء الجهاز الذي سيطور أساليب البحث الجنائي،مضيفاً إلى أن الأكاديمية الفلسطينية للعلوم الأمنية هي صرح أكاديمي و تعليمي و امني تقوم بتخريج أفواج لهم دور في خدمة المؤسسة الأمنية الفلسطينية.

انشر عبر