شريط الأخبار

القبض على نصاب يستهدف كبار السن بغزة

08:57 - 04 تموز / أغسطس 2013

غزة - فلسطين اليوم

يدخل منزل ضحيته بملابس رسمية حاملا أوراقا وملفات، ثم يشرع في تدوين إجابات أصحاب المنزل من كبار السن عن أسئلته، التي تتمحور حول مصادر دخلهم وكيف يعيشون، واعدا بتقديم المساعدة لهم بأشكال مختلفة، تارة بمنحهم رحلة عمرة مجانية إلى السعودية، وتارة أخرى ببناء وإصلاح المنزل.

يجوب المنزل وهو يتحسس الأثاث والفراش، فإذا عثر على نقود أو مقتنيات تستحق السرقة يشغل مرافقيه بينما يسرقها، متعهدا بأن يعود في أقرب فترة لتقديم المساعدة الموعودة.

هكذا تمكن لص محترف في غزة من اقتحام عدة منازل يعيش فيها مسنون بمفردهم وسرقتهم والفرار من المكان، مستغلا طيبة سكان المنزل خاصة السيدات اللاتي لا يتوقعن أن يتم استهدافهن بالسرقة.

ووفق روايات متعددة متطابقة " فإن اللص ذا العيون الزرقاء يدخل المنطقة سائلا أي شخص من سكانها عن عائلات كبار السن من أجل تقديم المساعدة لهم من مؤسسة دولية تعنى بكبار السن، وداخل المنزل تبدأ قصة الاحتيال وفق عدة روايات تتناسب مع وضع كل أسرة.

وحدثت عمليات السرقة خلال شهر رمضان في أماكن مختلفة، واستطاعت "الأيام" التأكد من حالات في مدينتي غزة ودير البلح ومخيم البريج وسط قطاع غزة.

وتؤكد الروايات نجاح اللص في سرقة عدة منازل وفشله في منازل أخرى بسبب عدم وجود النقود أو إخفائها في أماكن غير ظاهرة.

وقالت مصادر موثوقة إن عملية السرقة التي حدثت في دير البلح بدأت عندما وصل المنطقة رجل في بداية رمضان زاعما أنه من مؤسسة دولية لمساعدة النساء، وطلب من أحد السكان أن يدله على نساء فقيرات لمساعدتهن، وبالفعل توجه إلى عدة منازل في المنطقة تمكن خلالها من سرقة عجوز تسكن بمفردها بعد أن وعدها ببناء منزل لها.

وبحجة فحص البيت الذي تسكنه تمكن اللص من تفتيش المكان وسرقة مبلغ من المال ومصاغ ذهبي ومساعدات نقدية من الشؤون الاجتماعية كانت العجوز قد تسلمتها في اليوم نفسه.

وبعد خروج اللص أدركت العجوز أنها تعرضت للسرقة فأبلغت الشرطة.

وفي حادثة أخرى في مخيم البريج روت عجوز ما حدث معها، وقالت إن اللص دخل إلى المنزل واعدا بتوفير مبلغ نقدي لها وتسجيل اسمها لأداء العمرة، ففرحت وأظهرت تعاونا معه في الإجابة عن أسئلته واستفساراته، بينما تمكن خلال تفحص المنزل من سرقة مصاغ ونقود، وقبل أن يلوذ بالفرار وعدها بالعودة في القريب العاجل ومعه ما يلزم للعمرة من نقود وتذاكر سفر.

إلى ذلك، علمت "الأيام" من مصدر قريب من إحدى السيدات اللاتي تعرضن للسرقة أن الشرطة أبلغتهم بتمكنها من إلقاء القبض على اللص، الذي اعترف بحوادث السرقة.

من جانبه، أكد إسلام شهوان المتحدث باسم شرطة غزة أن رجال الشرطة تمكنوا بالفعل قبل أربعة أيام من إلقاء القبض على اللص متلبسا، أثناء محاولته سرقة سيدة مسنة في مدينة غزة.

وأشار شهوان في حديث لصحيفة الايام إلى ورود عدة شكاوى للشرطة من سيدات تعرضن للسرقة، فبدأ رجال الشرطة متابعة عدد من اللصوص وفق المواصفات التي تم جمعها، إلى أن تم إلقاء القبض عليه متلبسا بالسرقة.

ونوه إلى أن اللص لم يكن له سجل جنائي كبير، إلا أنه متمرس في أعمال النصب والاحتيال، ويدعي أنه باحث اجتماعي يعمل في مؤسسة وهمية.

وقال شهوان إن الشرطة ستحيل اللص إلى القضاء لاستكمال الإجراءات القانونية بحقه وإيقاع العقوبة المناسبة به.

انشر عبر