شريط الأخبار

الظاظا: اتصالات قائمة بين الحكومة بغزة ونظيرتها المصرية لبحث أزمة معبر رفح

03:33 - 01 تشرين ثاني / أغسطس 2013

غزة - فلسطين اليوم


 أكد المهندس زياد الظاظا نائب رئيس الحكومة في غزة بأن قنوات الاتصال مع الجانب المصري لم تنقطع بعد عزل الرئيس "مرسي"، وان الاتصالات تبحث المصالح المشتركة بين الطرفين الفلسطيني والمصري، واصفاً أجواء الاتصالات بـ"الودية".

وقال الظاظا لـ"فلسطين اليوم": "اتصالاتنا بالحكومة المصرية لبحث المصلحة المشتركة بما يخدم الموطن الفلسطيني والمواطن المصري قائمة ولم تنقطع، والاتصالات آخذة بالتطور والتحسن على الرغم التحريض  التي تتعرض لها غزة في الإعلام المصري، والذي يضر بطبيعة العلاقة التاريخية بين الشعبين الشقيقين، ولا يخدم سوى الاحتلال الإسرائيلي في حربه ضد العرب والمسلمين".

وأوضح الظاظا أن "الاتصالات تبحث سبل توطيد العلاقة مع الجهات المصرية وتبحث المصلحة المشتركة للبلدين، وتناولت اتصالاتنا مؤخراً (معبر رفح وإمكانية تحسين ساعات فتحه وإمكانية استيعاب أعداد أكبر من المسافرين لرفع المعاناة عن شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة)".

وفي موضوع أخر؛ حول ما يتعلق بالجريمة في قطاع غزة والتي كان آخرها مقتل المواطن عليان محمد التلباني (26 عاماً) وهو نجل  رجل الأعمال الفلسطيني المعروف وصاحب شركة مصانع العودة محمد عليان التلباني شدد الظاظا على أن حكومته تتابع عن كثب الحالة الأمنية والجريمة في قطاع غزة، مؤكداً أن حكومته بمرافقها النيابية ستوقع القصاص العادل والعاجل بحق قتلة التلباني.

 وكان التلباني دعا في تصريح مكتوب ارسل لـ"فلسطين اليوم" الحكومة والفصائل الفلسطينية للتحرك الفوري والجاد لتحقيق القصاص العادل ومحاسبة منفذي جريمة القتل البشعة، والسرقة التي نفذتها مجموعة من المجرمين القتلة والخارجين على القانون. 

 

 

 

انشر عبر