شريط الأخبار

نقابة الموظفين تطالب حكومة غزة بصرف راتب قبل عيد الفطر

01:23 - 01 تشرين أول / أغسطس 2013

غزة - فلسطين اليوم

طالبت نقابة الموظفين في القطاع العام الحكومة الفلسطينية غزة وعلى رأسها إسماعيل هنية رئيس الوزراء الفلسطيني، ونائبه وزير المالية المهندس زياد الظاظا صرف راتب شهر يوليو للموظفين العموميين كافة، وذلك لتغطية نفقات عيد الفطر وكثرة المصاريف التي أنفقت خلال شهر رمضان المبارك.

وثمنت نقابة الموظفين خلال بيان وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه جهود الحكومة الفلسطينية بغزة في توفير وصرف راتب موظفيها باستمرار على الرغم من الظروف المالية الصعبة التي تمر بها مع اشتداد الحصار الصهيو أمريكي وقلة إيراداتها نتيجة لعملية إغلاق وهدم غالبية الأنفاق الحدودية.

وطالبت النقابة البنوك في حال قررت الحكومة صرف جزء أو سلفة من الراتب بعدم خصم أقساط المرابحات المستحقة على الموظفين من هذه السلفة، وذلك مراعاة للظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها الموظف العام ولقدرته على سداد بعض نفقاته مع حلول عيد الفطر السعيد.

 وتقدمت نقابة الموظفين في القطاع العام بالتهنئة القلبية الحارة من الحكومة الفلسطينية، والمجلس التشريعي الفلسطيني، وكل موظفي القطاع العام المدنيين والعسكريين بمناسبة العشر الأواخر من شهر رمضان واقتراب حلول عيد الفطر المبارك وكل عام وأنتم بخير.

انشر عبر