شريط الأخبار

أسير ثانٍ يتحقق حلمه بمولوداً وهو داخل السجن

05:15 - 31 تشرين أول / يوليو 2013

رام الله - فلسطين اليوم

نجح الأسير عبد الكريم الريماوي المحكوم بالسجن 25 عاما في سجون الاحتلال "الإسرائيلي" بتحقيق أمنيته بالإنجاب من زوجته وهو داخل السجن بعد تهريبه للحيوانات المنوية إلى خارج السجن.

وأكدت مصادر طبية فلسطينية في المستشفى العربي التخصصي بمدينة نابلس أن زوجة الأسير عبد الكريم الريماوي السيدة ليدا الريماوي (34 عاما) أنجبت صباح اليوم مولودها الذكر الأول "مجد". بعد عملية إخصاب أجريت بالمستشفى بعد تمكنها من تهريب الحيوانات المنوية للأسير من داخل السجن.

وأضافت المصادر أن الريماوي من سكان قرية بيت ريما قضاء رام الله محكوم بالسجن 25 عاما بالسجن ويمكث في سجون الاحتلال منذ 12 عاماً، وأن الطفل مجد يبلغ وزنه 2 كيلو و800 غرام جرام ويتمتع بصحة جيدة، وهي الحالة الثانية بعد ولادة طفل للأسير عمار الزبن من مدينة جنين العام الماضي.

وكشفت مصادر طبية في المستشفى العربي أن هناك 16 من زوجات الأسرى حوامل بعد أن تم تلقيحهن بالحيوانات المنوية ضمن إجراءات خاصة فرضتها إدارة المستشفى وأن 65 سيدة استطعن بالفعل تهريب الحيوانات المنوية من السجون "الإسرائيلية" والعينات موجودة في المستشفى العربي.

وأعلن مركز رزان لعلاج العقم وأطفال الأنابيب عن تبنية مجانا كافة حالات الأسرى بعملية التلقيح والإخصاب.

انشر عبر